مصادر لـ "القدس": ناورت ستحل مكان هالي سفيرة لواشنطن بالأمم المتحدة

واشنطن - "القدس" دوت كوم- سعيد عريقات- علمت "القدس" مساء اليوم الخميس (1 تشرين الثاني 2018) من مصادر مطلعة أن الرئيس الأميركي دونالد ترامي عرض موقع سفير الولايات المتحدة في الأمم المتحدة الذي أخلته السفيرة المستقيلة نيكي هايلي في منتصف شهر تشرين الأول الماضي على الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت.

وعلمت "القدس" أن ناورت التي التقت في البيت الأبيض مع الرئيس ترامب يوم الاثنين الماضي (29/10/2018 ) "لنقاش الموضوع" قد قبلت بالعرض، علما بأنه لم يعلن عن ذلك رسميا حتى هذه اللحظة.

وتحتاج ناورت إلى مصادقة مجلس الشيوخ الأميركي قبل مزاولة أعمالها كسفيرة أميركا الجديدة في الأمم المتحدة، ومن المتوقع أن يتم ذلك بعد انتهاء الانتخابات النصفية يوم الثلاثاء المقبل، 6 تشرين الثاني 2018.

ومرت ثلاثة أسابيع على إعلان استقالة السفيرة الأميركية هالي، التي طالما هاجمت الفلسطينيين والأمم المتحدة واعتبرت نفسها المدافع الأول عن إسرائيل، خاصة في مجلس الأمن.

وكانت شبكة "فوكس نيوز" أول من أعلن أن مذيعتها السابقة (التي عملت للشبكة حتى تم تعيينها ناطقة باسم الخارجية الأميركية في ربيع عام 2017) هي المرشحة الرئيسية لاشغال منصب هالي المستقيلة.

يشار إلى نائب ناورت، روبرت بالادينو هو الذي أدار الإيجازات الصحفية، التي حضرتها "القدس" منذ بداية الأسبوع الجاري، علما بأنه رفض التعليق على صحة خبر التعيين أثناء إيجازه الصحفي الخميس، 1 تشرين الثاني 2018.

وتفيد التقارير أن ترامب حرص على ترشيح امرأة لخلافة هالي، ونظر إلى قائمة المرشحين الذين شملوا سفراء الولايات المتحدة في كندا وفرنسا، كيلي كرافت وجيمس ماكورت ، بالإضافة إلى السفيرة السابقة نانسي برينكر، بعد أن سحبت دينا حبيب باول، المصرية الأصل والمسؤولة السابقة في البيت الأبيض اسمها في وقت مبكر من العملية.