ارتفاع الدين العام السعودي إلى 146.5 مليار دولار في نهاية أيلول

الرياض- "القدس" دوت كوم- أعلنت وزارة المالية السعودية اليوم الأربعاء ارتفاع الدين العام للمملكة في نهاية ايلول/سبتمبر من العام الجاري ليصل إلى 549.516 مليار ريال (نحو 146.538 مليار دولار).

وقالت الوزارة في تقرير حول أداء الميزانية العامة للدولة للربع الثالث من العام الجاري نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس" اليوم، إن الدين العام ارتفع إلى 549.516 مليار ريال في نهاية ايلول/ سبتمبر 2018، مقابل 443.253 مليار ريال بنهاية العام 2017.

وأضافت أن الإيرادات في الربع الثالث ارتفعت بنسبة 57 % إلى 223.262 مليار ريال.

وبلغ إجمالي الإيرادات بنهاية الربع الثالث 663.113 مليار ريال بنسبة نمو بلغت 47 في المائة، حسب التقرير.

وقالت، أن النفقات في الربع الثالث ارتفعت بنسبة 21 % إلى 230.549 مليار ريال.

بينما بلغ إجمالي المصروفات الفعلية بنهاية الربع الثالث حوالي 712.090 مليار ريال بنسبة 73 في المائة من إجمالي الميزانية المقدرة خلال العام، وبزيادة 25 في المائة عن الفترة المماثلة من العام 2017.

وبلغ عجز الميزانية في الربع الثالث من العام 7.287 مليار ريال، فيما بلغ العجز حتى نهاية الربع الثالث 48.977 مليار ريال مقابل 121.458 مليار ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي، و194.657 مليار ريال لإجمالي العام في الميزانية المعتمدة.

ونقلت الوكالة عن وزير المالية محمد عبدالله الجدعان، قوله بأن الأرقام المعلنة تؤكد أن المالية العامة تشهد تحسنا ملموسا في الانضباط المالي، والخفض التدريجي لمعدلات العجز نتيجة نجاح تطبيق العديد من المبادرات لتنمية الإيرادات غير النفطية ورفع كفاءة الإنفاق".

وتابع الجدعان أن هذا يدعم توجهاتنا أكثر نحو مواصلة إصلاحاتنا الاقتصادية (..) من خلال العمل بشكل أكبر على تعظيم الإيرادات ورفع كفاءة الإنفاق الحكومي ومع الاستمرار في تحفيز معدلات النمو الاقتصادي".

وتعمل السعودية في إطار رؤية 2030 الاقتصادية على تنويع مصادر الدخل وتقليل الاعتماد على عوائد النفط من خلال تقوية البنية التحتية الاقتصادية والبيئة الاستثمارية في البلاد.