صحيفة مجرية: انسحاب ميركل التدريجي من السياسة إيذان باقتراب ساعة مناصري الهجرة

بودابست- "القدس" دوت كوم- علقت صحيفة "ماجيار إيدوك" المقربة من الحكومة في المجر على إعلان المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تخليها عن رئاسة حزبها المسيحي الديمقراطي وعزمها الاكتفاء بولايتها الحالية كمستشارة والانسحاب تدريجيا من السياسة على المستوى المحلي والأوروبي قائلة في عدد اليوم الأربعاء إن القوى الليبرالية الصديقة للهجرة في أوروبا "ستتلقى صدمتها التالية في أيار/مايو المقبل عندما تمنى بهزيمة قاسية بشكل لا يصعب التنبؤ به خلال انتخابات البرلمان الأوروبي".

ورأت الصحيفة أن "الهجرة غير المحدودة للشعوب حسمت مصير المستشارة الألمانية" وقالت إن هذه الهجرة ستحدد مستقبل أوروبا على المدى البعيد أيضا.

وتوقعت الصحيفة أن "يتغير تجاه الرياح السياسية داخل أوروبا، وببطء في البداية، ولكنه يتغير، ويتغير باتجاه لا يكترث بإرادة المجرمين الصغار، السياسيين الذين يشتَرَون، الشركات المحتالة، عندما يمسك بمقاليد الأمور نهاية المطاف في أوروبا قادة يتحلون بالمسؤولية".

وفي السياق ذاته توقع وزير الخارجية الألماني السابق زيجمار جابريل استقالة المستشارة انجيلا ميركل من المستشارية وانهيار الائتلاف الكبير في موعد أقصاه أيار/مايو 2019.

تجدر الإشارة إلى أنه في أعقاب النتيجة السيئة التي مني بها حزبها في انتخابات البرلمان المحلي بولاية هيسن الألمانية الأحد الماضي، أعلنت ميركل أمس الأول الاثنين عزمها عدم الترشح مجددا لرئاسة حزبها المسيحي والانسحاب من الحياة السياسية بالكامل بحلول عام 2021.

وكتب الرئيس الأسبق للحزب الاشتراكي الديمقراطي في مقال بصحيفة " تسايت" في عددها الصادر اليوم الأربعاء أنه من المرجح أن إعلان ميركل استقالتها من رئاسة الحزب المسيحي الديمقراطي كان مجرد خطوة أولى " لتمهد الطريق في النهاية، من خلال التخلي عن المستشارية أيضا، أمام تشكيل ائتلاف بمشاركة تحالف ميركل المسيحي وحزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر".

وتابع جابريل أنه من المتوقع أن تتم هذه الخطوة " على أقصى تقدير بعد انتخابات برلمان أوروبا في أيار/مايو 2019، وانجيلا ميركل تعرف ما الذي تدين به لحزبها".