الاحتلال يدعي فتح تحقيق بظروف استشهاد رزان النجار

تل أبيب - "القدس" دوت كوم - ادعت السلطات الإسرائيلية أنها تعتزم فتح تحقيق في ظروف قتل جيش الاحتلال للمسعفة الشابة رزان النجار، خلال مسيرات العودة شرق قطاع غزة، قبل عدة شهور.

وبحسب صحيفة "هآرتس"، فقد أمر المدعي العسكري العام شارون أفيك، الشرطة العسكرية بفتح تحقيق جنائي في ظروف قتل المسعفة النجار عند حدود شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة في شهر يونيو/ حزيران الماضي.

وتقرر التحقيق بعد أن ادعى الجيش في تحقيق سابق أن المسعفة لم تقتل عمدا.

وفي سياق متصل، أشارت صحيفة "هآرتس"، إلى أنّ الشرطة العسكرية ستحقق في ظروف قتل الجنود الإسرائيليين للشاب محمد بشارات (23 عاما) خلال مواجهات وقعت في بلدة طمون بمحافظة جنين، التي ينحدر منها.

وأشارت الصحيفة إلى أنه سيتم استجواب الجنود الذين شاركوا في عملية القتل، للإدلاء بأقوالهم بشأن ظروف الحادثة.