الاردن: مذكرة برلمانية لحجب الثقة عن وزيري التربية والسياحة على خلفية حادثة البحر الميت

عمان - "القدس" دوت كوم - منير عبد الرحمن - باشر نواب في البرلمان الاردني، اليوم الأحد، التوقيع على مذكرة حجب الثقة عن وزير التربية والتعليم الدكتور عزمي محافظة، ووزيرة السياحة والآثار لينا عناب، بسبب اتهامهما بالتقصير بشأن فاجعة البحر الميت والتي أدت إلى وفاة 21 شخصا غالبيتهم أطفال مدرسة وإصابة 35 آخرين.

ويتطلب تقديم المذكرة للبرلمان توقيع 10 نواب عليها لكن سحب الثقة من الوزير تتطلب موافقة 66 نائب (النصف +1) من العدد الكلي للبرلمان الاردني البالغ 130 نائبا.

ومن المبكر التكهن بنتائج حماس بعض النواب لطرح الثقة بوزيري التربية والسياحة لكن المناخ العام داخل البرلمان يتسم بالغضب الشديد على التقصير الحكومي وخاصة وزارتي التربية والسياحة.

وسادت فوضى في جلسة داخل مجلس النواب اليوم الاحد، حيث رفض نواب خلال اجتماع دعت اليه لجنة التربية النيابية مع 7 وزراء للوقوف على تفاصيل حادثة البحر الميت ومعرفة أسباب التقصير فيها جلوس وزراء على المنصة.

وقال النائبان مصلح الطراونة ووفاء بني مصطفى :" لا نقبل أن يجلس الوزراء كمحاضرين علينا ونحن النواب، نريد أن نسأل الحكومة لا أن تملي علينا".

وفي سياق متصل أعلنت وزيرة السياحة والآثارالاردنية لينا عناب، إغلاق مكتب الشركة السياحية المسيرة لرحلة مدرسة فيكتوريا إلى البحر الميت وإحالة القائمين عليه إلى المدعي العام.

وأكدت عناب امام البرلمان أن ترخيص الشركة السياحية لا يخولها تنظيم رحلات مغامرات".

وأشارت ان موقع زرقاء ماعين لا يصنف على أنه موقع سياحي، وسياحة المغامرات تحكمها عدة بنود خاصة

فيما جدد وزير التربية والتعليم الاردني الدكتور عزمي محافظة، خلال الجلسة تحميل مسؤولية ما حدث الى مدرسة فيكتوريا المنظمة لرحلة البحر الميت، لافتا إلى وجود 11 طالباً من ضمن الذين توفوا في الحادثة لم تكن أسماؤهم مدرجة في الكشوف التي أُرسلت للوزارة.

الى ذلك اوقفت السلطات الاردنية 6 اشخاص بتهمة الاساءة إلى ضحايا فاجعة البحر الميت

وقال قال الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام المقدم عامر السرطاوي، إن وحدة الجرائم الالكترونية قامت بتحويل 6 اشخاص إلى المدعي العام لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم، بتهمة نشر اخبار مختلقة تنطوي على ذم وقدح وتهمة جنحة نقل اخبار خلافا لاحكام قانون العقوبات