اغتيال مدافع عن حقوق السكان الأصليين بالمكسيك

مكسيكو سيتي - "القدس" دوت كوم - اغتيل زعيم محلي وناشط حقوقي مدافع عن حقوق السكان الأصليين في ولاية تشيهواهوا شمالي المكسيك، وفق ما أعلنته منظمة العفو الدولية، اليوم الجمعة.

وقالت المنظمة في بيان لها أن الناشط الحقوقي "جوليان كاريو"، أحد زعماء قبيلة تاراهومارا التي تعيش في جبال "سييرا مادري" شمالي البلاد، أغتيل مساء الأربعاء الماضي.

وأوضح البيان أن مسلحين تعقبوا سيارة كاريو في منطقة ريفية وقاموا باغتياله.

وأضاف البيان أن كاريو كان معروفاً بنضاله ضد الأنشطة غير القانونية في قطع الأشجار، والتعدين في منطقة السكان الأصليين التي تعرف باسم "أرض الأجداد".

ولفت البيان أن اغتيال كاريو جاء بعد اعتراضه على منح رخصة التعدين لجهة ثالثة في منطقة تابعة للسكان المحليين.

جدير بالذكر أن الحكومة المكسيكية كانت توفر الحماية لكاريو منذ 2014 في إطار حماية مدافعين عن حقوق الإنسان، ورغم ذلك تم إضرام النار بمنزله في 2016، وقتل أربعة من أقربائه خلال ثلاثة سنوات.