18 وفاة بسيول مفاجئة في الأردن

عمان - "القدس" دوت كوم - (الغد الأردني) - توفي 18 شخصًا وأصيب ما لا يقل عن 34، اليوم الخميس، على الجانب الأردنيّ من البحر الميّت، بعد أن داهمت السيول المفاجئة حافلتهم نتيجة الأمطار الغزيرة التي هطلت عصر اليوم، في منطقة زرقاء ماعين.

وقال مصدر في الدفاع المدني الأردني، إنه تم إنقاذ 21 شخصًا، بينهم أطفال، ووصفت حالتهم بالمتوسطة والبليغة، مع احتمالية وجود مزيد من الوفيات.

وتحاول الآن كوادر الدفاع المدني إنقاذ وإخلاء 16 من العالقين، دون معرفة حالتهم لغاية الآن.

ووصل رئيس الوزراء الأردنيّ عمر الرزاز إلى منطقة البحر الميت للوقوف ميدانيًا على جهود إنقاذ طلبة مدرسة ومعلمين ومواطنين داهمتهم السيول.

وأجرى رئيس الوزراء اتصالات هاتفية مع وزراء الداخلية والبلديات والأشغال العامة والإسكان، وشدد على ضرورة التعامل مع الحادث بأقصى درجات الاهتمام والسرعة وتوفير الآليات والقوى البشرية اللازمة حفاظًا على سلامة الطلبة والمعلمين المرافقين والمواطنين في المنطقة.

وأوعز رئيس الوزراء إلى كافة الأجهزة المدنية والعسكرية بالتحرك الفوري إلى الموقع ومتابعة الحادث ميدانيًا، حيث يتواجد حاليًا وزير الأشغال العامة والإسكان، ومدير عام الدفاع المدني في موقع الحادث لمتابعة جهود الانقاذ والبحث عن المفقودين.

وتم ارسال طائرات هيلوكبتر وتحريك اليات من وزارات البلديات والاشغال العامة وشركة البوتاس العربية للتعامل مع الحادث. بحسب مصدر في الدفاع المدني الأردني.