"منظمة التحرير" تندد بـقمع سلطات الاحتلال لوقفة للرهبان الاقباط في القدس

رام الله- "القدس" دوت كوم- نددت منظمة التحرير الفلسطينية اليوم الأربعاء بـ "قمع" الشرطة الإسرائيلية وقفة احتجاجية نظمها رهبان كنيسة الأقباط في مدينة القدس.

وقال أمين سر اللجنة التنفيذية للمنظمة صائب عريقات ، في بيان ، إن "قمع الشرطة الإسرائيلية للاحتجاج السلمي يأتي في إطار حملة ممنهجة ضد أبناء الشعب الفلسطيني المسيحيين".

وأضاف عريقات أن "ذلك ينسجم تماماً مع قانون /القومية/ العنصري الذي ينتهك حقوق جميع مَن هم من غير اليهود ويمهد لاعتداءات أخرى".

وطالب عريقات "المجتمع الدولي التدخل بشكل عاجل واتخاذ إجراءات فورية وخاصة من الدول الأوروبية التي كانت مسؤولة تاريخياً عن حماية الطوائف المسيحية في القدس وفقاً للوضع الراهن".

وكانت الشرطة الإسرائيلية اعتدت على وقفة احتجاجية نظمتها بطريركية الأقباط الأرثوذكس في وسط القدس واعتقلت أحدهم.

وكانت البطريركية أعلنت عن تنظيم الوقفة احتجاجا على رفض الحكومة الإسرائيلية قيام الكنيسة القبطية بأعمال الترميم داخل دير السلطان القبطي في شرق القدس.