تركيا تطالب الولايات المتحدة بإعفاءات العقوبات المرتقبة على إيران

اسطنبول- "القدس" دوت كوم- صرح وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو بأنه طلب إعفاءات من الولايات المتحدة قبل إعادة فرض عقوبات على قطاعي التمويل والطاقة الإيرانيين.

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عن جاويش أوغلو القول في مقابلة معه في أنقرة اليوم الأربعاء،"لقد نقلنا مطالبنا بالإعفاء من الأمر"، موضحا أنه تمت إثارة القضية خلال زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للعاصمة التركية الأسبوع الماضي.

وقال الوزير إن مسؤولين من شركة تكرير النفط التركية "توبراش" زاروا الولايات المتحدة "لتوضيح سبب احتياجها للمضي في شراء النفط من إيران"، دون أن يوضح الموعد الذي جرت فيه الزيارة ومع من جرت المحادثات.

وانسحبت الولايات المتحدة في أيار/مايو من الاتفاق النووي الذي كان تم التوصل إليه بين إيران والدول الست الكبرى عام 2015، كما بدأت فرض عقوبات على الجمهورية الإسلامية بداية من آب/أغسطس، ومن المقرر أن تعقبها عقوبات أخرى على قطاعي التمويل والطاقة الإيرانيين في الرابع من تشرين ثان/نوفمبر.

وانتقد جاويش أوغلو القرارات الأمريكية "الأحادية" بشأن العقوبات الإيرانية والاتفاق النووي، واعتبر هذا "يضر بمصداقية" الولايات المتحدة.

وقال،"إننا بحاجة إلى التشاور مع دول المنطقة قبل اتخاذ الخطوات (الأحادية). يتعين عليكم التشاور مع الدول التي تربطها علاقات تجارية مع إيران".