أرقام عن استهداف الاحتلال للصيادين العام الجاري

غزة - "القدس" دوت كوم - أفاد مركز الميزان لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، أن الاحتلال ارتكب 270 انتهاكًا بحق الصيادين في عرض البحر قبالة سواحل قطاع غزة خلال عام 2018.

وبحسب المركز، فإن قوات الاحتلال أطلقت النار تجاه الصيادين 267 مرة، وقتلت صيادًا واحدًا وأصابت 16 آخرين، واعتقلت 59 صيادًا، وصادرت 18 مركبًا.

وقال المركز، إن القوات الإسرائيلية تواصل حظر دخول المعدات الضرورية لاستمرار الصيد البحري في قطاع غزة في إطار استمرار حصارها المشدد المفروض على قطاع غزة.

واستنكر المركز استمرار الانتهاكات الإسرائيلية بحق الصيادين الفلسطينيين، مؤكدا على أن الممارسات الإسرائيلية المنظمة، سواء إطلاق النار المتكرر وإيقاع قتلى وجرحى في صفوف الصيادين، واستمرار الاعتقالات التعسفية وما يرافقها من إهانة وإذلال، والاستيلاء على معدات وممتلكات الصيادين وتخريبها، تأتي في سياق الحصار المفروض على قطاع غزة، وتعمدها إلحاق الأذى بالمدنيين الفلسطينيين ولا سيما الصيادين. وفق البيان.

وطالب المركز بالإفراج الفوري عن الصيادين المعتقلين وإعادة المركبين، مجددا مطالبته المجتمع الدولي ولاسيما الدول الأطراف السامية الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة بالقيام بواجبها، والعمل على رفع الحصار البري والبحري المفروض على قطاع غزة، وإلزام قوات الاحتلال بوقف انتهاكاتها المنظمة، واحترام مبادئ القانون الدولي في سياق تعاملها مع السكان المدنيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة.