تنديد فلسطيني باعتقال سلطات الاحتلال محافظ القدس

رام الله- "القدس" دوت كوم- ندد الفلسطينيون، باعتقال قوات الاحتلال مساء السبت، محافظ القدس عدنان غيث.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة القدس فيها عدنان الحسيني ، إن اعتقال غيث يندرج في إطار استهداف الوجود الفلسطيني في المدينة المقدسة.

واعتبر أن "ما يجري من اعتقالات لمسئولي القدس هو ضغط عليهم بعد نجاح المقاومة الشعبية السلمية في التصدي للمخططات الإسرائيلية في المدينة المقدسة لاسيما قرية الخان الأحمر".

وأشار الحسيني إلى أن السلطة الفلسطينية تجري اتصالات لمعرفة مصير غيث وأسباب اعتقاله، داعيا دول العالم بالتدخل من أجل وقف الاعتداءات والانتهاكات الإسرائيلية على المقدسيين ومدينة القدس.

وكانت قوة إسرائيلية اعتقلت محافظ القدس لدى في بلدة بيت حنينا شمال القدس واقتادوه إلى جهة غير معلومة مساء امس، وتم تمديد اعتقاله حتى صباح اليوم الاحد.

وفي السياق ذاته، قالت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، إن اعتقال غيث "لن يوقف نضالنا ضد الاحتلال الإسرائيلي ودفاعنا عن القدس والأقصى وكنيسة القيامة".

وأكد عضو المجلس الثوري للحركة والمتحدث باسمها أسامة القواسمي في بيان، أن "القدس فلسطينية خالصة وأن كل الإجراءات الإسرائيلية فيها باطلة ولاغية ولا تخلق حقا مهما طال الزمن".

وغيث هو ثاني مسئول فلسطيني يعتقل من مدينة القدس منذ ساعات صباح امس.

وكانت قوات إسرائيلية اعتقلت صباح السبت مدير مخابرات المدينة جهاد الفقيه وذلك بعد أن أوقفت سيارته أثناء توجهه إلى عمله.

وردا على ذلك اعتبر مصدر أمني فلسطيني مسئول، "اعتقال السلطات الإسرائيلية الفقيه وأبناء الأجهزة الأمنية خصوصا في القدس تأتي استمرارا للحملة المسعورة للاحتلال في القدس والخان الأحمر وكافة الأرض الفلسطينية".

وقال المصدر في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، إن "الإجراءات المرفوضة والمدانة لن تثنينا عن القيام بواجباتنا الوطنية تجاه شعبنا وأرضنا وخصوصا في قدس الأقداس".