فيديو | مسيرة في الأردن تطالب باستعادة أراض تستأجرها إسرائيل

عمان - "القدس" دوت كوم - (د ب أ) - ندد أردنيون، اليوم الجمعة، بما أسموه عدم التحرّك لاستعادة أراض أردنية تستأجرها إسرائيل، بموجب معاهدة السلام الموقعة بين البلدين عام 1994.

وردد المشاركون في مسيرة انطلقت من أمام مجمع النقابات المهنية باتجاه مقر رئاسة الوزراء، غرب عمان، قائلين "سيادتنا مهدورة في الباقورة والغمر"، "بدنا (نريد) الباقورة والغمر"، كما رفعوا يافطات كتب عليها: "سيذكر التاريخ المفرطين بأراضينا"، "نطالب باسترداد أراضينا".

وتأتي هذه المسيرة عقب يوم من تصريحات لرئيس الوزراء عمر الرزاز، خلال جلسة مع مجموعة من الشباب في عمان، قال فيها: "صمت الحكومة لن يطول وسنتخذ القرار بخصوص الغمر والباقورة وفق مصالحنا العليا".

ولم يتبق أمام الحكومة الأردنية لاستعادة منطقتي الباقورة والغمر على الشريط الحدودي إلا بضع أيام لإبلاغ السلطات الإسرائيلية بعدم الرغبة بتجديد الاتفاقية حول الأراضي.

وتتجنب الحكومة الحديث حول مصير المنطقتين، باستثناء تأكيدات على لسان مصدر حكومي أن القرار الذي سيتخذ سيكون وفق المصالح الوطنية العليا.

ونص أحد بنود اتفاقية وادي عربية للسلام بين الأردن وإسرائيل على أنه "يحق لأي من الطرفين عدم تجديد الاتفاقية شريطة إبلاغ الطرف الآخر قبل انتهاء المدة بعام".

وبالتالي، ووفق هذا البند، تستطيع الحكومة إبلاغ الجانب الإسرائيلي بعدم رغبتها في التجديد في موعد أقصاه 26 تشرين أول/ اكتوبر الجاري، وإن حدث ما هو خلاف ذلك سيتم تمديد الاتفاقية تلقائيًا لخمسة وعشرين عامًا جديدة.