دعوى قضائية تطالب شيرين بدفع ملايين الجنيهات لشركة إنتاج مصرية

القاهرة - "القدس" دوت كوم - تلقت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب، دعوى قضائية، تطالبها بدفع تعويض قدره 4 ملايين و750 ألف جنيه مصري، لصالح شركة “نجوم ريكوردز”.

وقالت الشركة في بيان، إنها أقامت الدعوى ضد شيرين، بسبب عدم التزامها ببنود العقد المبرم معها، والذي يقضي بتسليم المطربة المصرية ثلاثة ألبومات للشركة لتوزيعها، خلال الفترة بين عامي 2013 إلى 2018.

وأوضحت الشركة أن شيرين لم تلتزم بذلك، وسلمتها ألبوماً واحداً فقط عام 2014، وهو ألبوم “أنا كتير”. قبل أن تذهب إلى شركة إنتاج أخرى لتوزيع ألبومها الجديد “نساي”.

وقالت الشركة في بيانها، إن خطوة شيرين ألحقت أضراراً مادية وأدبية تستوجب التعويض المادي. وأكدت أنها لجأت للطرق الودية من أجل حل القضية مع الفنانة، ومطالبتها بالمبالغ التي تلقتها مقابل الألبومات الثلاثة. وأوضحت الشركة، أن شيرين رفضت الحلول الودية، ما اضطرها لرفع دعوى قضائية تطالبها بدفع التعويض.

ميلاد فايز، محامي “نجوم ريكوردز” تقدم بدعوى قضائية حملت رقم 769 لسنة 10، استئناف المحكمة الاقتصادية في القاهرة، وألحق بها صورة من العقد المبرم بين الشركة والفنانة عبد الوهاب. وأوضح أن بنود الاتفاق تلزم شيرين بتسليم 3 ألبومات للشركة.