ارتفاع طفيف لأسعار الذهب خلال تعاملات امس

واشنطن- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) - سجلت أسعار التعاقدات الآجلة للذهب ارتفاعا طفيفا خلال تعاملات امس الثلاثاء، مع استمرار ضعف الدولار أمام بعض العملات الرئيسية، وذلك قبل نشر محضر اجتماع لجنة السوق المفتوحة في مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي.

في الوقت نفسه فإن حالة عدم اليقين التي تحيط بآفاق النمو الاقتصادي العالمي على المدى القريب والتوترات الجيوسياسية في العالم دفعت المستثمرين إلى الاتجاه نحو المعدن الأصفر.

وارتفع سعر الذهب في تعاملات اليوم بواقع 70ر0 دولارا أي بنسبة 06ر0% إلى 1231 دولارا للأوقية تسليم كانون أول/ديسمبر المقبل. وكان الذهب قد ارتفع أمس بواقع 30ر8 دولار أي بنسبة 7ر0% إلى 30ر1230 دولار للأوقية.

وتراجع سعر الفضة اليوم بواقع 026ر0 دولار إلى 701ر14 دولارا للأوقية تسليم كانون أول/ديسمبر المقبل. وتراجع سعر النحاس بواقع 0090ر0 دولار إلى 7795ر2 دولار للرطل تسليم كانون أول/ديسمبر المقبل.

ورغم تصاعد المخاوف الجوسياسية بعد اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي والتوتر بين الولايات المتحدة والسعودية، ارتفعت الأسهم الأمريكية مدعومة بشكل أساسي بنتائج بعض الشركات الكبرى مثل بنكي جولدمان ساكس ومورجان ستانلي التي جاءت أفضل من التوقعات.

وعلى صعيد الأنباء الاقتصادية، أظهر تقرير صادر عن مجلس الاحتياط الاتحادي زيادة الناتج الصناعي للولايات المتحدة خلال أيلول/سبتمبر الماضي متفقا مع تقديرات المحللين.

بلغ معدل نمو الناتج الصناعي خلال الشهر الماضي 3ر0% بعد ارتفاع بنسبة 4ر0% خلال آب/أغسطس الماضي.

كما أظهر تقرير اقتصادي نشر امس الثلاثاء ارتفاعا طفيفا غير متوقع لمؤشر الثقة في سوق المساكن في الولايات المتحدة خلال تشرين أول/أكتوبر الحالي.

ويرصد التقرير، الذي يصدره الاتحاد الوطني لبناة المساكن في الولايات المتحدة، ثقة شركات تشييد المساكن في السوق.

وذكر التقرير أن مؤشر "الاتحاد الوطني لبناة المساكن/ويلز فارجو" لسوق الإسكان ارتفع خلال تشرين أول/أكتوبر الحالي إلى 68 نقطة، مقابل 67 نقطة في أيلول/سبتمبر الماضي، في حين كان المحللون يتوقعون استقرار المؤشر عند مستواه الشهر الماضي.