"شفق".. تجربة رائدة وقناعة واعية بوصلتها القدس

القدس- "القدس" دوت كوم - محمد زحايكة - أجمع مسؤولون مهتمون بالشأن الثقافي والفني في مدينة القدس على أهمية تجربة شبكة فنون القدس – شفق – في تعزيز وتكريس قوة وتأثير المشهد الثقافي في المدينة في ظل ظروف عصيبة تشهدها القدس من ممارسات احتلالية هدفها اسكات كل صوت فلسطيني حر يدعو الى الحرية والاستقلال والسلام العادل . ورأى هؤلاء المسؤولين عن مؤسسات ثقافية مقدسية في صالون القدس الثقافي الذي عقد في مركز يبوس الثقافي ان تجربة شفق تشكل رافعة مهمة في زيادة الوعي بالثقافة الوطنية والتقدمية منذ انطلاقتها قبل نحو عامين وان هذه الآلية الفنية من الشراكة والتعاون تشكل قفزة كبيرة في تحصين شبكة المؤسسات العاملة في الحقل الثقافي .

الانطلاقة..!

وقالت رانيا الياس مديرة مركز يبوس الثقافي ان الفكرة تبلورت في عام 2015 " عندما دعونا المؤسسات الثقافية العاملة في القدس بشكل متواصل والتي تقوم على اسس ادارية صحيحة ولها مقر دائم مفتوح للجمهور وينظم فعاليات بصورة منتظمة ومستمرة للبحث عن آلية للعمل المشترك وللحفاظ على المؤسسات الثقافية والدفع بها نحو تأثير اكبر في الشارع المقدسي حيث انتظم في هذا الاطار كل من المعمل وحوش الفن الفلسطيني والمسرح الوطني الحكواتي والمعهد الوطني للموسيقى ومركز يبوس الثقافي عن قناعة جدية وراسخة بأن هذه المؤسسات سوف تختفي وتصبح هيكلا عظميا ومؤسسات شكلية بدون هذا الاطار الجامع ، ولان هدفنا الاساسي هو حماية القدس وهويتها الثقافية ومؤسساتها الثقافية والتفاعل مع الشارع المقدسي لانها عنصر رئيس واساسي في المكون المجتمعي الفلسطيني في القدس " .

واوضحت الياس " ان مسمى شفق لم يأت من فراغ بل هو تعبير وترجمة عن فترة من النهار مع غروب الشمس في القدس تتم فيها النشاطات والفعاليات الثقافية عادة ، قبل ان تتحول شوارع المدينة الى مرتع للقطط ودوريات جنود الاحتلال بحيث جرى ترتيب ومأسسة شبكة فنون القدس ضمن لوائح واتفافيات داخلية تحكم هذه المؤسسات وترتيب البيت الداخلي والتعاون في اطلاق برامج مشتركة والتواصل مع عدة جهات لدعم هذا الاطار والتوجه الوحدوي والجماعي في العمل ضمن تفاهمات لتكون الانطلاقة والولادة الحقيقية بداية عام 2017 بعد تفكير وبحث وقناعة للنهوض بالحالة الثقافية والاجتماعية والسياحية من خلال توحيد جهود القطاع الثقافي . واكدت على ان الشبكة مفتوحة للجميع حيث نسعى لتوسيع العضوية على اساس معايير واضحة من حيث العمل المؤسسي المستمر وامتلاك مقر في القدس ومفتوح بصورة يومية ويستقبل الجمهور على مدار الساعة وذو مستوى تخصصي بحت في مجال الفنون .

شفق.. عنوان رئيس..!

واشارت الى ان بعض المؤسسات الثقافية التي استوفت المعايير الادارية الصحيحة وتقوم على اسس ادارية سليمة سوف تنضم قريبا الى شبكة فنون القدس والمشاركة في الفعاليات والبرامج المتنوعة التي توجت بليالي القدس ، وجملة من النشاطات والانجازات التي باتت ملموسة بالفعل على الارض وترجمت بشكل مباشر عبر ثلاث مواسم فنية حتى الان . ونوهت الى ان الطموح هو ان تنمو وتكبر الشبكة لتصبح عنوانا رئيسيا لكافة النشاطات والفعاليات الثقافية في المدينة كونها تضم المؤسسات الفاعلة ، ولدينا امل كبير ان نحقق نتائج اكبر وافضل من الفترة الماضية التي تحدينا فيها انفسنا واستوعبنا اختلافاتنا لتقديم برامج متنوعة ، حيث تمكنا من الخروج من مراكزنا المحصورة الى الناس في الشوارع والحارات والساحات العامة والتفاعل بشكل بسيط وسلس وسهل يشد ويجذب اوسع جمهور الى هذه الفعاليات المتنوعة والمتميزة والمتجددة .

ولخصت الياس هذه التجربة الرائدة " لكل شريك في شفق تاريخ طويل من العمل الفردي في القطاع الثقافي ، لذا كان لا بد من جمع هذه القدرات والتضافر في عمل تنسيقي مشترك كان له اثرا ملموسا وكبيرا على المؤسسة نفسها ، وعاش الشارع المقدسي تجارب حيوية نجحنا فيها واخرى نعمل على تطويرها وتحسينها من خلال نشاطاتنا القادمة والتي تحظى بدعم جهات كالاتحاد الاوروبي وسيدا السويدية والقطاع الخاص الفلسطيني الى جانب الجهد التطوعي . ونحن متاكدون ان هذا العمل سيكون له تاثير اكبر مستقبلا ، نلمسه من خلال استعداد جهات مختلفة للتعاون لانجاح هذا المشروع والبرنامج الشامل . صحيح ان هناك صعوبات تواجهنا في العمل المشترك ولكن وضوح الرؤيا لدينا والى اين نحن ذاهبون وماذا نريد ؟ وصياغة برامج ورؤية وطنية من خلال هدفنا الاسمى والرئيسي وهو البعد الثقافي الوطني والخطوط الحمر التي لا نتجاوزها ترشدنا الى بوصلة تتجه نحو تعزيز مشروعنا الثقافي التحرري التعددي الليبرالي الطرح مع مستوى راقي من البرامج الفنية والنوعية وذات المستوى والاداء العالي لتعريف وتثقيف الجمهور بالقيم الوطنية والانسانية السامية الرفيعة. وتبقى بوصلتنا القدس ثم القدس ثم القدس التي تجمعنا على رؤيا ثقافية وطنية نعمل على تجسيدها من خلال - شفق - شبكة فنون القدس التي بدأت من الصفر عن قناعة راسخة بالعمل الموحد قبل ان تتوجه الى اية جهة داعمة ، مما يثبت ان شفق كانت حاجة موضوعية لرفد الفعل الثقافي المقدسي وتعبير عن طموح مشروع في تكريس مشهد ثقافي مقدسي موحد بارادة ورؤية وطنية واعية بامتياز " .

عمار يا قدس..!

وراى داود الغول مدير - شفق - ان دور الشبكة هو في التواصل بين المؤسسات الثقافية والفنية وتبادل معلومات وتنظيم وتنسيق فعاليات حيث توّجنا علاقة الشراكة والتشبيك هذه باطلاق برنامج فني مشترك وهو ليالي القدس وهو عبارة عن احتفالية مستمرة من الفعاليات نجحنا في تنظيمها ثلاث مرات منذ انطلاقة شفق في ساعات المساء من خلال ترجمة عبارة - القدس عمرانة باهلها - وماذا يمكن ان نعمل حتى نستقطب جمهور المساء والليالي .. فنتج عن ذلك حدث متميز فيه تنوع من مسرح وافلام وموسيقى ومعارض واشغال مختلفة ونشاطات تفاعلية في الشارع وجولات ميدانية ضمن برنامج مكثف وحيوي ممتع ، نهدف من خلاله الى تحقيق اكبر تجمع ممكن من الناس للوصول والتواصل في مركز وقلب المدينة . فيما نهدف بالتوازي لاخراج هذا التفاعل والنقاش من حالة الموات والحياة الرتيبة المملة نتيجة الظروف السياسية الى فضاء اوسع وحيوي ومنتدى في الشارع يقبل عليه الجمهور بشغف ، هادفين الى محاربة ظاهرة التراجع في النشاط الثقافي الملتزم ومحاربة العنصرية وضيق الافق والاحباط حيث نمر بحالة متدحرجة من استدخال الهزيمة في عقولنا ونفوسنا ، لذلك فان رسالتنا من ليالي القدس ان نعبّر بشكل موحد مع بقية الاعضاء والمؤسسات الشريكة في شفق ، بالتناغم في عمل موحد ومشترك وجماعي في السياقات الثقافية والاجتماعية والسياحية . واضاف " نهدف كذلك الى التعبير عن تراثنا وتاريخنا الوطني كاستمرارية حضارية للشعب الفلسطيني منذ آلاف السنين وحقنا في التعبير عن رأينا وثقافتنا ، وهذا النشاط هو جزء من الفعل المقاوم يعزز صمود الشعب ، ولمسنا خلال الليالي المقدسية اقبالا وتعطشا شديدا لمثل هذا النوع من الفعاليات ووصلتنا رسائل من تجار المدينة تطالب بمزيد من الفعل الثقافي وتكرار النشاطات المتميزة التي كان لها صدى في الاعلام الرسمي والمجتمعي " .

الحيز المشترك..!

وركّز سامر ابو عيشة منسق التسويق في شفق على اهمية الحيز المشترك الذي تتيحه شبكة فنون القدس سواء في القطاع الثقافي او القطاعات التجارية من تجار افراد ولجان تجار وغرفة تجارية ليؤسس لجهد تراكمي يفتح علاقات وقنوات تواصل مع عدة جهات من فنادق ومكاتب سياحية الى جانب علاقات مباشرة مع التجار والمؤسسات . واشار الى ان فعالية - فرقة على الرصيف- على سبيل المثال ، بالقرب من مبنى شركة كهرباء القدس فتحت الطريق امام التعاون مع العديد من التجار الذين طالبوا بمواصلة هذه الفعاليات التي تنعش الحركة التجارية في البلد . وأكد ابو عيشة نسعى بكل نشاط ومسؤولية لتكريس هذا العمل الناجح والمشترك بين المؤسات الثقافية وبقية القطاعات الاخرى في المدينة نحو مشهد ثقافي حيوي ومنفتح وانتعاش تجاري لاقتصاد المدينة المحاصرة منذ سنوات طوبلة.