[صور] استشهاد سيدة من بديا واصابة زوجها جراء هجوم للمستوطنين قرب حاجز زعترة

نابلس - "القدس" دوت كوم- عماد سعاده - استشهدت المواطنة عائشة محمد الرابي (45 عاما) من بلدة بديا غرب سلفيت، فيما اصيب زوجها يعقوب الرابي بجروح متوسطة جرّاء هجوم لمستوطنين بالحجارة على سيارتهما بالقرب من حاجز زعترة العسكري، جنوب نابلس.

وذكرت مصادر طبية ان الشهيدة قد اصيبت بحجر في رأسها وتم نقلها وهي بحالة حرجة الى مركز طواريء حوارة واعلن عن استشهادها هناك، ومن ثم تم نقل جثمانها الى مستشفى رفيديا الحكومي في مدينة نابلس، في حين نقل زوجها الى ذات المستشفى لتلقي العلاج.

وذكرت مصادر محلية ان الزوجين كانا عائدين من الخليل بعد زيارتهما لابنتهما هناك.