مسؤول مصري ينفي تسليم نتائج المباحثات مع حماس لأبو الغيظ

القاهرة - "القدس" دوت كوم - صلاح جمعة - نفى مسؤول مصري رفيع المستوى، أن تكون المخابرات المصرية قد سلمت الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط نتائج المباحثات التي أجرتها في القاهرة مؤخرا مع وفد حركة حماس بشأن المصالحة الفلسطينية.

وقال المسؤول الذي فضّل عدم ذكر اسمه، ان ما ذكره الصحفي سمير غطاس حول تغيير الدور المصري في المصالحة الفلسطينية، وإنه سيكون تحت مظلة جامعة الدول العربية غير صحيح جملة وتفصيلا، وهو من وحي خياله.

وقال: "الجهة التي تقف خلف أكاذيبه معروفة لدى مسؤولي الملف في جهاز المخابرات".

وقال المسؤول إن "هذه الأكاذيب ومن يقف وراءها لن تثني مصر عن القيام بدورها الثابت بشأن اتمام عملية المصالحة وانهاء الانقسام، من أجل تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية لمواجهه التحديات التي تمر بها القضية الفلسطينية".

وحذر المسؤل المصري كل من تسول له نفسه بالتحدث باسم المخابرات العامة في أمور لا تخصه ولا يعلم عنها شيئا، مؤكدًا أن هذا الأمر من شأنه أن يعرضه للمساءلة القانونية.