واخيرا .. مجلس الشيوخ الأميركي يُصادق على تعيين القاضي كافانو عضوا في المحكمة العليا

واشنطن - "القدس" دوت كوم - صادق مجلس الشيوخ الأميركي اليوم السبت على تعيين القاضي المحافظ بريت كافانو عضوًا في المحكمة العليا، لتنتهي بذلك أسابيع من السجالات والمواجهات السياسية الشرسة التي تخلّلتها اتهامات للقاضي بارتكاب اعتداء جنسي عندما كان شابًا.

وحصل كافانو الذي نفى هذه الاتهامات بشكل قاطع، على غالبيّة ضئيلة في مجلس الشيوخ (50-48)، وقدّم بذلك انتصارًا سياسيًا مهمًا للرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وصوت أعضاء مجلس الشيوخ بواقع 50 صوتا لصالح كافانو مقابل 48 ضده، حيث صوّت عضو واحد فقط في الحزب الديمقراطي المعارض بالموافقة على تأكيد تعيين كافانو الذي يواجه مزاعم بالاعتداء الجنسي، كان قد نفاها زاعما ان هذه الاتهامان هي جزء من مؤامرة حزبية من جانب اليسار لإبعاده عن منصة المحكمة.

ومن المتوقع أن يغير القاضي المحافظ، الذي عمل محاميا للرئيس الأسبق جورج دبليو بوش، التوازن في المحكمة بشدة لصالح تيار اليمين لجيل كامل، الأمر الذي قد يؤثر على مجموعة من القضايا، بما في ذلك الرعاية الصحية وتمويل الحملات الانتخابية وحقوق المرأة.

وتعطل التصويت، الذي كان يرأسه نائب الرئيس الاميركي مايك بنس، لفترة وجيزة عندما دخل المتظاهرون إلى القاعة وهتفوا "عار عليك".

ويقول معارضو كافانو إن التصويت أُجري بسرعة دون إجراء تحقيق مناسب بشأن مزاعم الاعتداء الموجهة ضده.