اعتصام امام السفارة الاميركية في عمان رفضا للاستهداف الاميركي للاجئين

عمان - "القدس" دوت كوم - منير عبد الرحمن - نظمت الأحزاب القومية واليسارية واللجان الشعبية بمخيمات اللاجئين الفلسطينيين في الاردن اعتصاما احتجاجيا أمام السفارة الأميركية في عمان مساء اليوم السبت تنديداً بقرارات الإدارة الأميركية المتمثلة بإلغاء صفة اللجوء عن أبناء وأحفاد اللاجئين بالمخيمات الفلسطينية، ووقف تمويل وكالة (الأونروا) ومحاولاتها شطب قضية اللاجئين.

ورفع المشاركون في الاعتصام الذي استمر لمدة ساعة العلمين الفلسطيني والاردني ولافتات تحث على التمسك بحق اللاجئين الفلسطينيين في العودة وبضرورة استمرار عمل وكالة (الاونروا)، فيما حملت لافتات اخرى شعارات تندد بالسياسية الاميركية تجاه اللاجئين خاصة والشعب الفلسطيني عموما.

وعبر المعتصمون عن استنكارهم لقرارات ومحاولات إدارة ترمب الرامية الى تمرير صفقة القرن وخصوصا قرار نقل السفارة الأميركية الى القدس وما تبعها من محاولات لتصفية قضية اللاجئين الفلسطينيين وإلغاء صفة لاجئ من خلال الضغوط التي تمارس على وكالة (الأونروا)، مؤكدين رفضهم لصفقة القرن، والوطن البديل.

وقال عبد المجيد دنديس، عضو المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الاردني لـ"لقدس": ان هذا الاعتصام الذي شارك فيه حوالي 250 شخصا من مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في الاردن والاحزاب اليسارية والقومية جزء من سلسلة فعاليات شعبية لاظهار الرفض الشعبي للسياسات الاميركية التي تستهدف تصفية (الاونروا) وقضية اللاجئين الفلسطينيين وحقهم بالعودة لفلسطين.

واضاف:"ان اختيار السفارة الاميركية في عمان للاعتصام امامها يستهدف ابراز الرفض الشعبي للسياسات الاميركية المعادية للاجئين خاصة وللقضية الفلسطينية عامة".