معهد ادوارد سعيد الوطني يخرج طلبته للعام الدراسي 2017- 2018

رام الله- "القدس" دوت كوم- احتفل معهد إدوارد سعيد الوطني للموسيقى بتخريج طلبته للعام الأكاديمي 2017-2018 والبالغ عددهم خمسين طالبا من فروعه في القدس ورام الله وبيت لحم من المستوى الأساسي والمتوسط، وذلك بحضور معالي وزير التربية والتعليم د. صبري صيدم ومجلس مشرفي المعهد ولفيف من أهالي الطلبة والجمهور بغياب فوجه من قطاع غزة بسبب إجراءات الاحتلال التعسفية.

وتخلل الحفل برنامج موسيقي متنوع، شمل على مقطوعات ومعزوفات موسيقية للخريجين، تجمع بين الموسيقى الكلاسيكية والعربية مثل جون وليم ولبامز و يوهان هاميل، والأخوين رحباني، ورياض السنباطي، ومحمد عبد الوهاب. وتم تكريم العاملين الاكاديميين والإداريين في المعهد، وفي نهاية الحفل تم توزيع الشهادات على الطلبة الخريجين والتي تؤهلهم للانضمام إلى الجامعات والمعاهد للالتحاق بالدراسات العليا.

ويعتبر مركز إدوارد سعيد الوطني للموسيقى، أن الاستثمار بالبشر كمشروع طويل الأجل يحتاج إلى المثابرة والتواصل، ويبذل المعهد جهوده لخلق وتشجيع جيل من الشباب الموسيقي المتميز.

وتقول رئيسة مجلس المشرفين السيدة ريما ترزي: ان الثقافة التي تعبر عن وجدان الأمة الضارب تاريخها في أعماق الأرض هي المرفأ الأمين العصي على الاقتحام؛ فبآلة الموسيقار وبريشة الفنان

وبقلم الأديب وبخشبة المسرح وشاشة السينما نقف اليوم سدا منيعا أمام شطبنا من الحياة والتاريخ، معلنين للعالم أجمع أننا باقون.

تأتي هذه الاحتفالية على أعتاب احتفالية المعهد بمرور 25 عاما من الإبداع الموسيقي تفانى خلالها مجموعة من المؤسسين وطواقم المعهد لإنشاء أول معهد أكاديمي للموسيقى في فلسطين عام 1993.