الشرطة الالمانية: الامن التركي تولى مهمة شرطية "قصيرة" خلال زيارة أردوغان لكولونيا

كولونيا- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- ذكرت الشرطة الألمانية في مدينة كولونيا، غربي البلاد، أن أفراد أمن أتراك اتخذوا إجراءات أمنية "لفترة قصيرة" خلال زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للمدينة، "دون التشاور معها".

وقالت متحدثة باسم الشرطة الألمانية اليوم الأحد في كولونيا إن هؤلاء الأتراك قاموا بإغلاق جزئي لشارع، ليس بعيدا عن المسجد المركزي في كولونيا، باستخدام شريط باللونين الأبيض والأحمر.

وأضافت: "أوضحنا لهم الوضع القانوني: الشرطة (الالمانية) مسؤولة عن أية مهام سيادية"، مشيرة إلى أن الأتراك تراجعوا على الفور عن الاجراءات التي اتخذوها.

وكانت صحيفة "بيلد" الألمانية ذكرت أن رجال الأمن الأتراك سعوا إلى مضايقة معارضي أردوغان، وتخويفهم في الشارع، حيث لم تتول عناصر الشرطة الالمانية السيطرة على مقاليد الأمور إلا بعد مرور 90 دقيقة من الواقعة.

واشارت المتحدثة باسم الشرطة الألمانية الى عدم وجود معلومات في هذا الشأن، وأوضحت أن الشرطة لم تتلق بلاغات حتى الآن حول حدوث تهديدات، مؤكدةأنه سيتم فتح تحقيق حال تلقي بلاغ.