الأمم المتحدة: نزوح أكثر من 78 ألف أسرة من الحديدة اليمنية

صنعاء- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية باليمن، اليوم الخميس، إن أكثر من 78 ألف أسرة نزحت، من محافظة الحديدة الواقعة في غربي البلاد.

وذكر المكتب ، في تقرير أصدره بالتعاون مع الشركاء في المجال الإنساني، أنه تم رصد 78400 أسرة نازحة من محافظة الحديدة، منذ بدء اندلاع المواجهات هناك، في حزيران/يونيو الماضي وحتى 24 أيلول /سبتمبر الجاري.

وأفاد التقرير بأن" هذه الأسر نزحت إلى عدة محافظات مجاورة، بينها العاصمة صنعاء، في حين نزحت أسر أخرى إلى مناطق أخرى بمحافظة الحديدة".

وأشار التقرير إلى أن "الوضع القتالي استمر خلال الأيام الماضية دون تغيير إلى حد كبير، وعدم إحراز أي تقدم جوهري من قبل أي من الجانبين خلال الفترة ذاتها".

وأضاف أن" التقارير الميدانية، تشير إلى أن قوات الحكومة اليمنية، ربما وسعت السيطرة شمال الطريق الرئيسي قرب منطقة كيلو 16 شرقي مدينة الحديدة، وبالتالي تعزيز سيطرتها على جزء من الطريق بين الحديدة و صنعاء".

وتابع " الاشتباكات المسلحة، تواصلت في منطقتي كيلو 10 وكيلو 16 وحول المطار، كما وردت أنباء عن وقوع اشتباكات مسلحة متقطعة على خطوط مديريتي حيس والتحيتا بالمحافظة".

ولفت إلى أنه" تم الإبلاغ عن الغارات الجوية المكثفة ، وتبادل المدفعية والقصف على طول الخط الأمامي وفي عدة مواقع داخل مدينة الحديدة ، في حين أبلغ عن وقوع إصابات بين المدنيين".

وأردف أن " النزاع لم يؤثر على حركة المدنيين داخل مدينة الحديدة، حيث تعمل الخدمات العامة مثل محطات ضخ المياه والمستشفيات والمخابز والبنوك".

ومنذ أشهر تدور مواجهات عنيفة بين القوات الحكومية اليمنية والحوثيين في محافظة الحديدة، خلفت أعدادا كبيرة من القتلى والجرحى من الطرفين، فضلا عن سقوط العديد من الضحايا المدنيين.