اعتراض شامل لابطال مخطط منطقة الصناعات الأمنية الاسرائيلية في النقب

النقب - "القدس" دوت كوم- قدمت مجموعة من المواطنين العرب من قرية ابو قرينات في النقب ، اعتراضا شاملا بواسطة المحامي قيس يوسف ناصر ضد الخارطة الهيكلية المقترحة لإقامة منطقة الصناعات الأمنية "رمات بيكع" بمحاذاة شارع رقم 40 في الجنوب.

وقد قدم الاعتراض الشامل للجنة التنظيم والبناء اللوائية في بئر السبع والتي نشرت المخطط في الصحف لاعتراضات الجمهور.

ويدور الحديث هنا ، عن خارطة هيكلية جديدة لإقامة منطقة للصناعات الأمنية والعسكرية الثقيلة. وتبلغ مساحة المخطط الذي قدمته دائرة اراضي إسرائيل نحو 113 الف دونم وهو يحدد في داخله مراكز للصناعات العسكرية ذات الإشعاعات الخارجية ومناطق لتجارب أمنية وعسكرية ومناطق لصناعة الاسلحة والمركبات العسكرية.

ويمنع المخطط البناء في مناطق واسعة كبيرة في محيط المنطقة الصناعية تبلغ مساحتها اكثر من 60 الف دونم ومنها مناطق تسكنها عشرات العائلات العربية البدوية منذ سنين.

وهاجم المحامي قيس ناصر في اعتراضه ، شرعية المخطط الجديد حين لم يهتم المخططون باسقاطات المخطط على الاراضي الخاصة للمواطنين العرب في محيط المنطقة الصناعية والتي يمنع البناء بها عقب المشروع الجديد . ولَم يهتم أيضا باسقاطات المخطط على الأحياء والتجمعات السكانية البدوية اذ يجهز المشروع على إمكانية تنظيم وترخيص هذه التجمعات.

كما جاء في الاعتراض ، ان المخطط الذي يمنع البناء في عشرات آلاف الدونمات التي تقع في محيط المنطقة الصناعية وجزء كبير منها يعود لمواطنين عرب ، ما هو الا مصادرة فعلية لهذه الاراضي وسلبها من اصحابها وهو امر غير دستوري وغير قانوني ، يمس حق المواطنين العرب بتنظيم بلداتهم ومساكنهم.

وطالب الاعتراض بابطال المخطط لعدم اكتراثه بالتجمعات السكنية العربية ودون ذلك إخراج اراضي المعترضين العرب من منطقة تأثير الخارطة ليتمكنوا لاحقا من تنظيم وترخيص أحيائهم والعيش بكرامة وسلام.

ومن المتوقع ان تقوم اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء في بئر السبع بتمديد فترة الاعتراضات على الخارطة المقترحة وبحثها لاحقا.