74.1 مليار دولار استثمارات صينية مباشرة بالخارج

بكين - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - شهد هيكل الاستثمارات الصينية المباشرة بالخارج تحسنا اتسم بتراجع الإنفاق غير المنطقي وزيادة في تنوع مقاصد تلك الاستثمارات فضلا عن تنامي فعاليتها، بحسب ما ذكرت بيانات رسمية.

وأشارت بيانات وزارة التجارة الصينية إلى أن حجم الاستثمارات الصينية المباشرة بالخارج بلغ 74.1 مليار دولار خلال فترة يناير- أغسطس، بارتفاع بواقع 7.8 بالمئة على أساس سنوي.

وأوضحت الوزارة أن هيكل الاستثمارات قد تحسن في القطاع الصناعي، حيث وصلت نسبة الإنفاق في قطاعات خدمات التأجير والأعمال، والتصنيع، والتعدين، وتجارة الجملة، وتجارة التجزئة إلى 33.4 بالمئة و16.6 بالمئة و10.3 بالمئة و9.3 بالمئة من إجمالي الاستثمارات الصينية المباشرة بالخارج على الترتيب.

ولم تسجل مشاريع استثمارية جديدة في قطاعات العقارات والرياضة والترفيه، والتي كانت تجتذب قدرا غير معقول من أموال البلاد.

وقال وانغ جيان جون، المسؤول بدائرة الرساميل الأجنبية والاستثمارات الخارجية في لجنة الدولة للتنمية والإصلاح أن هيكل المستثمرين الصينيين قد تحسن أيضا.

وأوضح وانغ أن الكيانات الخاصة مثلت 70 بالمئة من إجمالي المستثمرين المتجهين للاستثمار بالخارج على مدار العامين الماضيين، مشيرا إلى أن مقاصد تلك الاستثمارات باتت أكثر توازنا وتنوعا أيضا.

ولفت تقرير صادر عن المجلس الصيني لتعزيز التجارة الدولية، إلى أن الدول على طول الحزام والطريق اجتذبت 12 بالمئة من إجمالي الاستثمارات الصينية المباشرة المتجهة للخارج خلال العام الماضي، فيما أشارت بيانات لوزارة التجارة إلى أنه خلال الأشهر الثمانية الأولى ارتفع حجم الاستثمارات الصينية المباشرة المتجهة للخارج في هذه الدول بواقع 12 بالمئة على أساس سنوي لتصل إلى 9.6 مليار دولار.

وذكر تقرير للمجلس الصيني لتعزيز التجارة الدولية أن الدول والمناطق العشر الأكثر جذبا للمستثمرين الصينيين يمثلون أقل من نصف إجمالي عدد الشركات الصينية التي تستثمر بالخارج، ما يبدد المخاوف من الاعتماد المفرط على سوق واحدة ويظهر الضعف النسبي لمخاطر الاستثمار.

وقال وانغ من لجنة الدولة للتنمية والإصلاح إن الشركات الصينية من جهة أخرى حسنت إدارتها للاستثمارات المتجهة للخارج.

وأوضح وانغ أن ما يزيد على 70 بالمئة من المستثمرين الصينيين بالخارج حققوا أرباحا أو لم يتكبدوا خسائر خلال عام 2017.

واستطرد قائلا إن ما إجماليه نحو 40 ألف شركة صينية تعمل في 190 دولة ومنطقة حول العالم تقوم بتوظيف أكثر من 1.3 مليون من السكان المحليين وتدفع ما يربو على 30 مليار يوان (نحو 4.39 مليار دولار) كضرائب سنوية للحكومات المحلية.