إنشاء مصنع لإنتاج السيارات الكهربائية في قطر بتكلفة 9 مليارات دولار

الدوحة - "القدس" دوت كوم - أكد مدير مركز الدراسات البيئية في وزارة البلدية القطرية، محمد سيف الكواري أن إنشاء أول مصنع لإنتاج السيارات الكهربائية في دولة قطر يعد من المشاريع الاقتصادية الواعدة التي تدعم الاقتصاد الوطني وتحافظ على البيئة، ويحقق رؤية قطر الوطنية 2030 واستراتيجية التنمية الوطنية 2018 ـ 2022.

وأشار الكواري في تصريح صحافي وفقاً لوكالة الأنباء القطرية "قنا"، إلى أهمية إنتاج مثل هذه السيارة الصديقة للبيئة التي ستشكل إضافة كبيرة خصوصا عند طرح أول نسخة منها بالتزامن مع انطلاق مونديال قطر 2022، كما سيعد إنجازا يسجل لدولة قطر كدولة تعمل وفق اتفاقية باريس للمناخ.

من جانبه، قال تاكايوكي هايراياما رئيس مجلس إدارة شركة ARM اليابانية، إنه "حال البدء بإنشاء المصنع فإن أول سيارة ستطرح بالتزامن مع استضافة دولة قطر لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، التي ستحمل اسم كتارا، كما ستحمل شعار (صنع في قطر)".

وأوضح هايراياما وفقا لـ"قنا" أن من المزمع إنشاء المصنع على مساحة تبلغ 6 كيلومترات مربعة، كما ستبلغ التكلفة التقديرية للمصنع نحو 9 مليارات دولار، وهي تمثل إجمالي الاستثمارات حتى إنتاج أول سيارة، وستكتمل القدرة الإنتاجية للمصنع بالكامل بعد 7 سنوات، حيث سيكون هناك 12 خطا لإنتاج السيارات يعمل على مدار 24 ساعة.

وتابع "أن الطاقة الإنتاجية الأولية للمصنع ستبلغ 500 ألف سيارة لغاية 2025، وستصل الطاقة الإنتاجية إلى مليون سيارة بحلول عام 2035".

وأشار إلى أن المصنع سيكون ضمن المصانع الذكية، إذ "إن جميع عمليات الإنتاج ستكون متصلة بنظام إنترنت وهي التكنولوجيا الأكثر تقدما في العالم".

وشهدت العاصمة القطرية الدوحة، الأربعاء، الإعلان الرسمي لمشروع إنشاء مصنع لصناعة السيارات الكهربائية في دولة قطر، بحضور وزير الطاقة والصناعة محمد بن صالح السادة ، ورئيس مجلس إدارة شركة الجودة القطرية المنفذة للمشروع علي بن ناصر المسند، ورئيس مجلس إدارة شركة (ARM) اليابانية تاكايوكي هايراياما.

وشركة أرم (ARM) اليابانية هي واحدة من كبرى الشركات اليابانية العاملة في مجال تكنولوجيا وتصميم النظم والبرمجة لخطوط الإنتاج، وقد صممت العديد من خطوط الإنتاج للسيارات وقطع غيار السيارات