إصابات خلال اقتحام مئات المستوطنين لقبر يوسف في نابلس

نابلس - "القدس" دوت كوم - عماد سعاده - اصيب ما لا يقل عن ستة مواطنين بالرصاص المطاطي، فيما اصيب المسعفان في الاغاثة الطبية الفلسطينية جرير قناديلو وأمير البزرة بشظايا الزجاج جرّاء استهداف مركبتهما، وتعرض عشرات المواطنين لحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع التي اطلقتها قوات الاحتلال خلال مواجهات عنيفة اندلعت فجر اليوم الاثنين في محيط "قبر يوسف" في المنطقة الشرقية من مدينة نابلس.

وكان مئات المستوطنين المتدينين المتطرفين يرافقهم عدد من كبار الحاخامات قد اقتحموا "قبر يوسف" بحماية قوة كبيرة من جيش الاحتلال التي فرضت طوقا شاملا على المنطقة الشرقية من المدينة، فيما قام المستوطنون الذين يتذرعون عادة باقامة صلوات تلمودية، باعمال عربدة واستفزاز.

وتصدى الشبان الفلسطينيون للقوة الاسرائيلية حيث اغلقوا الشوارع المحيطة بالاطارات المشتعلة ورشقوا الجنود بالحجارة فيما اطلق الجنود الرصاص الحي والمطاطي في كل ناحية ما ادى الى اصابة عدد من المواطنين، بينما تعرضت مركبة اسعاف للاصابة بالرصاص وتحطم زجاجها ما ادى الى اصابة مسعفين بداخلها بشظايا الرصاص.