"الجنائية الدولية" تؤكد رفض الانتقادات الأمريكية لها وتؤكد أنها لن تردعها

رام الله- "القدس" دوت كوم- أكدت المحكمة الجنائية الدولية اليوم الثلاثاء رفضها القاطع لهجوم قوي شنته الإدارة الأمريكية عليها، وشددت على أنها ستظل "مستقلة وحيادية" وملتزمة بسيادة القانون.

وكان جون بولتون مستشار الأمن القومي الأمريكي وصف أمس المحكمة بأنها "غير شرعية من الأساس"، كما هدد قضاة المحكمة ومحققيها بعقوبات وبحظر دخول الولايات المتحدة إذا ما قاموا بمحاكمة أي من مواطني الولايات المتحدة أو إسرائيل أو غيرها من الحلفاء.

تأتي تعليقات بولتون بينما تنظر المحكمة إجراء تحقيق أولي محتمل ضد جنود ومسؤولين استخباراتيين أمريكيين على صلة بجرائم وقعت في أفغانستان.

وأكدت المحكمة أنها ستواصل عملها وأن مثل هذه التصريحات "لن تردعها". وشددت أيضا على أنها تبدأ الإجراءات فقط في حال عجز الدول المعنية عن إجرائها أو عدم رغبتهم في القيام بذلك.

تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة لم توقع على "نظام روما الأساسي" للمحكمة، مثلها في ذلك مثل إسرائيل وروسيا.