برغبة العلماء.. كويكب سيصطدم بسطح الأرض

رام الله-"القدس" دوت كوم- فكرة اصطدام كويكب بسطح الأرض قد تبدو كفكرة "مرعبة"، ولكنه هدف يرغب بعض العلماء في تحقيقه لأسباب علمية.

وقال علماء الفلك إن اصطدام كويكب بالأرض "بطريقة محسوبة" سيسمح لنا بإحضار صخور فضاء إلى الأرض لبحث عوامل حياة خارجية عليها.

كما قال العلماء إن إحضار الصخور سيمكننا الحفر للبحث عن معادن ثمينة.

ونشر علماء فلك من جامعة غلاسكو الاسكتلندية دراسة جديدة تشرح فائدة "التحطيم الهوائي" على الكويكبات القادمة نحو كوكب الأرض.

وعن العملية المرتقبة، قال العلماء: "لضمان أن الكويكبات المرشحة لا يمكن أن تعرض خطر الاصطدام أثناء عملية الهبوط الجوي، يتم إجراء تحليل المخاطر الأولي للهجوم الجوي، وبالتالي فإن الكويكبات التي يقل قطرها عن 30 مترا سترشح للتحطيم الهوائي".

الموضوع يعتمد بشكل رئيسي على العثور على كويكبات بالحجم المناسب، حسب ما أشار العلماء.

وستشمل العملية مركبة فضائية غير مأهولة تلتقي بالكويكب قبل أن يقترب من الأرض بوقت طويل. ستكون المركبة قادرة على تحطيم الكويكب بقوة كافية، حتى لا يتسبب سقوطه على الأرض بأضرار.