وفد فلسطيني يزور المجلس الاردني الأعلى لحقوق الاشخاص ذوي الإعاقة

عمان - "القدس" دوت كوم - منير عبد الرحمن -

زار وفد من وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل الفلسطينية ادارة الأشخاص ذوي الإعاقة وجامعة بير زيت اليوم الاربعاء، المجلس الأعلى لحقوق الاشخاص ذوي الإعاقة للاطلاع على تجربة المجلس في مجال تحسين الواقع العملي على مستوى السياسات والخطط والبرامج في مجال الإعاقة، وتطوير التشريعات والقوانين اللازمة لضمان حق الأشخاص ذوي الإعاقة في الدمج الشامل في المجتمع.

وقال أمين عام المجلس الاردني الاعلى لحقوق الانسان الدكتور مهند العزة، إن دور المجلس تمثل منذ انشائه في العام 2007 برسم السياسات التي تكفل الدمج الكامل للأشخاص ذوي الإعاقة بالمجتمع، لافتا الى سياسة سد الثغرات التي اعتمدها المجلس للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للأشخاص ذوي الاعاقة.

واشار العزة، الى ان المجلس يعمل على دمج الأشخاص ذوي الإعاقة في التعليم وايجاد خدمات بديلة لمنظومة الرعاية الإيوائية وتوفير التسهيلات البيئية والترتيبات التيسيرية اللازمة لإدماج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع، وسعي المجلس لأن يكون جهة اعتماد للقطاعات العاملة في مجال تقديم الخدمة لهؤلاء الاشخاص.

من جهته قال مدير عام ادارة الأشخاص ذوي الإعاقة في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل الفلسطينية أمين عنابي، ان زيارة الوفد تأتي للاطلاع على الخبرات الاردنية في مجال الإعاقة والسياسات المتبعة لتفعيل دورهم بالمجتمع، مؤكداً اهمية التعاون المشترك بين المؤسسات الحكومية والخاصة ومنظمات المجتمع المدني للوصول للمصلحة الفضلى للأشخاص ذوي الإعاقة.

واطلع الوفد على المراحل التي مر بها قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لغاية دخوله حيز التنفيذ، وما ميز هذا القانون عن القانون السابق الى جانب الدور الذي لعبته منظمات المجتمع المدني والأشخاص ذوي الإعاقة أنفسهم في صياغة هذا القانون.