نهاية "مروعة" لعارضة أزياء باكستانية

رام الله- "القدس" دوت كوم- في ظروف غامضة، عثر على العارضة ومصممة الأزياء الباكستانية أنام تانولي ميتة في مقر إقامتها بمدينة لاهور، الأحد.

وبحسب صحيفة "ديلي تايمز" الباكستانية، وجدت جثة تانولي البالغة من العمر 26 عاما، معلقة جراء شنقها في إحدى الغرف في مسكنها، فيما يعتبر انتحارا محتملا.

وأشارت الشرطة إلى أنه وفقا لبيان مسجل نقلته وسائل الإعلام عن والدة الراحلة، فإن تانولي كانت "تحت ضغط عقلي وكان لديها موعد محدد في اليوم نفسع مع طبيب نفسي".

وبعد انتشار خبر وفاة تانولي، نعى مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي العارضة الشابة مشيدين بأخلاقها وصفاتها، ومشددين في الوقت نفسه على ضرورة التعامل المشاكل العقلية والصحة بجدية أكبر.