لأول مرة.. أقفاص للبشر في حديقة الحيوانات

رام الله-"القدس" دوت كوم- تعتزم إدارة حديقة الحيوانات في دلهي بالهند تركيب أقفاص بحجم الإنسان، وذلك بغرض نبيل، هو حماية الزوار من الوقوع في قبضة الحيوانات المفترسة، بعدما افترس نمر أبيض طالبا قبل أعوام.

ويجري تركيب "الأقفاص البشرية" داخل أحواض النمور والدببة في حديقة الحيوان الشهيرة، من أجل حماية الأشخاص الذين قد يقعون داخلها.

ووقع حادث مأساوي في 2014، حين سقط طالب يبلغ من العمر 20 عاما في حوض لنمر افترسه سريعا، بعدما بجره إلى إحدى زوايا عرينه، وقضى عليه في غضون دقائق.

وأوضحت إدارة الحديقة أن الأقفاص ذات الحجم البشري ستثبت في زاوية كل حوض خلال أيام.

وستوفر الأقفاص الحماية لأي شخص يقع بالخطأ، وذلك إلى حين إنقاذه من النمور المتوحشة.

وقال مدير حديقة حيوان دلهي، رينو سينغ، لصحيفة "تايمز أوف إنديا": "في النهاية اعتمدنا فكرة القفص ذي الحجم البشري (..) لقد شرعنا بالفعل في تصميم الأقفاص، ويمكن أن يكون الأول جاهزا خلال الأيام العشرة المقبل".

ونقلت "سكاي نيوز" عن مدير الحديقة قوله "إذا نجحت الفكرة، يمكننا اعتماد النموذج نفسه في أماكن أخرى".

وأوضح سينغ أن لكل قفص بشري تعليمات واضحة، للسماح للزوار بمعرفة إجراءات السلامة في حال وقوع حادث، لافتا إلى أن القفص لن يكون معقدا و"سيكون لدينا إجراء بسيط مكون من ثلاث خطوات بشأن ما يجب فعله إذا وقع أحدهم في الداخل".