الحكومة تطالب بتحرك عالمي أكثر فاعلية لوقف سلسلة التحركات الأميركية

رام الله- "القدس" دوت كوم- طالب المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود بتحرك عالمي أكثر فاعلية من أجل وقف سلسلة التحركات الأميركية ضمن سياسة الفوضى والتخبط، التي تنتهجها إدارة ترمب في خدمة الاحتلال الاسرائيلي، والعداء للقضية الفلسطينية .

وقال المحمود، في بيان صحفي، اليوم السبت، إن قرار الادارة الاميركية برئاسة ترمب، بقطع ووقف التمويل عن ا"لاونروا"، قرار مرفوض ومستنكر ويعبر عن الخلل والخطأ الفادحين اللذين ترتكبهما السياسة الاميركية تجاه القضية الفلسطينية، وتجاه القانون الدولي، وقرارات الشرعية الدولية .

واكد المتحدث الرسمي ان قضية اللاجئين أحد الثوابت الوطنية، التي لا يسمح لأحد المساس بها.

وأضاف المتحدث الرسمي: "ان (واشنطن- ترمب) تلجأ الى استحداث العداء لقضيتنا ولشعبنا وقيادته من خلال انتهاجها (سياسة التطرّف العمياء) المطابقة والملائمة للاحتلال الاسرائيلي".

وشدد المتحدث الرسمي على ان ما تقوم به إدارة ترمب تجاه فلسطين المحتلة، إنما تفعله نيابة عن الاحتلال الاسرائيلي وخدمة سوداء له .

وتوجه المتحدث الرسمي بالشكر الى الدول التي عبرت عن رفضها للقرار الاميركي المساس بقضية اللاجئين الفلسطينيين ووقف تمويل "الاونروا".