الصين واليابان تعقدان حوارا لتعزيز التعاون المالي

بكين- "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - اتفقت الصين واليابان أمس الجمعة على حماية النظام التجاري التعددي وتعزيز التعاون المالي، وذلك خلال لقاء جرى بين مسئولين معنيين هنا في إطار حوار وزيري المالية السابع.

حضر الحوار وزير المالية الصيني ليو كون ونائب رئيس الوزراء ووزير المالية الياباني تارو آسو، إلى جانب مسئولين كبار من وزارتي المالية والهيئات التنظيمية المالية والبنكين المركزيين، في البلدين.

وناقش الجانبان بعض القضايا، من بينها موقف الاقتصاد الكلي والسياسات المالية، والإصلاح الهيكلي في كل من الصين واليابان والتعاون الثنائي المالي، إلى جانب التعاون من خلال الأطر التعددية.

وإقرارا بأنه لن تستطيع أية دولة الاستفادة من الحمائية، اتفق الجانبان على التعاون من أجل حماية وتعزيز نظام تجاري حر ومفتوح وقائم على القواعد.

وتعهدت الصين واليابان بتعزيز التعاون في مجالات البنية التحتية وخفض الفقر والتنمية والشؤون المالية الإقليمية، إلى جانب تحقيق الاستقرار الاقتصادي والمالي.

وتبادلت الدولتان الآراء بشأن التعاون في مجال الأسواق الثالثة واتفقتا على الحفاظ على تواصل منتظم وتبادل الخبرات في مجال الإدارة المالية وإصلاح الأنظمة المالية والضريبية.

وتوصل المسئولون من البنكين المركزيين الصيني والياباني ومن الهيئات التنظيمية المالية الذين حضروا الحوار للمرة الأولى إلى توافق بشأن تعزيز انفتاح الأسواق المالية بين البلدين وتنفيذ تعاون تعددي وثنائي في التنظيم المالي.

وأُطلع وزيرا المالية على نتائج دراسة مشتركة بشأن صناديق المعاشات في الصين واليابان. وسيتم إصدار تقرير مشترك بشأن هذا البحث.

واتفق الجانبان على الاستمرار في العمل معا لدراسة القضايا الرئيسية ذات الاهتمام المشترك.

ومن المقرر أن يُعقد الحوار المقبل في اليابان عام 2019.