فيروس غرب النيل يودي بحياة 37 شخصاً في صربيا واليونان

بلغراد- "القدس" دوت كوم- قال مسؤولون في قطاع الصحة اليوم الأربعاء، إن فيروس غرب النيل أودى بحياة ستة أشخاص في صربيا خلال الأسبوع الماضي فقط، ليبلغ بذلك عدد حالات الوفاة المؤكدة بسبب هذا الفيروس 21 شخصا.

وأفاد معهد الصحة العامة الوطنية أن عدد حالات الإصابة المؤكدة في صربيا يبلغ 213 حالة، معظمها تم تسجيلها في العاصمة بلغراد.

وتعد اليونان الدولة الثانية الأكثر تضررا من الفيروس، حيث تم تسجيل خمس حالات وفاة الأسبوع الماضي، لتبلغ حصيلة الضحايا 16 شخصا، كما تم تسجيل 130 حالة إصابة بالفيروس.

وتم تسجيل حالات إصابة مؤكدة في رومانيا وكوسوفو، كما تم رصد الفيروس في كرواتيا والبوسنة.

يشار إلى أن الفيروس ينتشر عادة من خلال البعوض، وتزداد حدته عندما تكون الحشرات نشطة في الطقس الدافئ خاصة في شهري تموز/يوليو وآب/أغسطس في أوروبا.

ويذكر أن نحو 80% من المصابين لا تظهر عليهم أي أعراض، في حين يظهر على بقية المصابين أعراض مماثلة للأنفلونزا مثل الحمى والإرهاق وتضخم الغدد الليمفاوية.

ويمكن أن يسبب الفيروس الموت، خاصة بين كبار السن، عندما يؤدي إلى التهاب المخ والالتهاب السحائي.