البرازيل ترسل قواتها المسلحة إلى الحدود مع فنزويلا

ريو دي جانيرو "القدس" دوت كوم - أعلن الرئيس البرازيلي ميشال تامر، أن حكومة بلاده سترسل قوات مسلحة إلى ولاية رورايما في الشمال على الحدود مع فنزويلا، لضمان الأمن بسبب تدفق المهاجرين الفنزويليين.

وقال تامر في رسالة عبر الفيديو: "اليوم أمرت باستخدام القوات المسلحة لضمان القانون والنظام في ولاية رورايما… لضمان سلامة المواطنين البرازيليين والمهاجرين الفنزويليين الذين فروا من بلادهم بحثا عن ملجأ في البرازيل".

هذا وفي وقت سابق، أعلنت الحكومة البرازيلية أنها أرسلت 120 جندي إلى رورايما لمنع وقوع حوادث بسبب تدفق المهاجرين.

وفي أوائل أيار/ مايو، أفادت المنظمة الدولية للهجرة أن عدد المهاجرين من فنزويلا، التي تعاني من أزمة مالية واقتصادية، زاد في عام 2015-2017 أكثر من 10 مرات. مشيرة إلى أنه إذا كان عددهم في عام 2015 يقدر بـ 89 ألف شخص، فإنه بحلول نهاية عام 2017 كان بالفعل 900 ألف شخص.

يذكر أن العدد الإجمالي للفنزويليين الذين يلتمسون اللجوء في جميع أنحاء العالم ارتفع من 700 ألف شخص إلى 1.5 مليون خلال هذه الفترة.