ميركل تعتزم فتح آفاق اقتصادية جديدة مع أفريقيا

برلين - "القدس" دوت كوم-(د ب أ)- تعتزم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل فتح آفاق اقتصادية جديدة مع السنغال وغانا ونيجيريا، وذلك خلال جولتها الأفريقية التي تبدأ الأربعاء القادم.

وقالت ميركل في مقطع فيديو مسجل تم نشره اليوم الأحد إنه من المهم أيضا التطرق خلال الجولة لقضية الهجرة غير الشرعية في إطار تعزيز اهتمام ألمانيا بأفريقيا.

ويرافق ميركل وفد اقتصادي في الجولة التي تستمر حتى يوم الجمعة القادم.

وأضافت المستشارة: "أفريقيا قارة جارة لنا، ومن خلال العولمة من ناحية، وكذلك من خلال الرقمنة، تنمو قارتانا -الأوروبية والأفريقية- معا بشكل أوثق".

وأوضحت أن أفريقيا تعاني كثيرا من النزاعات، "فبعض الناس يفرون من هناك، في ظل ظروف بالغة الصعوبة. ولكننا نعلم أيضا أنه من ناحية أخرى، يمكن أن تكون الدول الأفريقية سوقا مستقبلية جيدة للاقتصاد الألماني. فكثير من الدول هناك نشيطة للغاية"، لافتة إلى أن معدل النمو الاقتصادي وصل إلى خمسة بالمئة أو أكثر في بعض الدول الافريقية.

وأشارت المستشارة إلى الحكم الديمقراطي في السنغال وغانا ونيجيريا، لافتة إلى أنه على الرغم من مواجهة هذه الدول تحديات كبرى، فإنها تشارك كثيرا في التوصل لحلول لنزاعات إقليمية.

وأوضحت ميركل أنها لهذا السبب تعتقد "أنه يتعين علينا تقديم دعم خاص تماما هنا إذا كان الأمر يتعلق بآفاق اقتصادية".