تأجيل الحكم في قضية اثنين من صحفيي رويترز معتقلين في ميانمار

يانجون - "القدس" دوت كوم - (د ب أ) - قال قاض اليوم الاثنين إن الحكم في قضية اثنين من صحفيي رويترز اعتقلا في ميانمار بموجب قانون يعود للحقبة الاستعمارية بزعم امتلاكهما وثائق سرية للغاية قد تأجل للاسبوع المقبل.

وقال قاضي المقاطعة خين ماونج مونج بمحكمة في يانجون إن القاضي الذي يتولى القضية، يي لوين، كان قد دخل المستشفى الأسبوع الماضي.

ومن المتوقع أن يصدر الحكم يوم الاثنين المقبل.

واعتقل الصحفيان وا لون 32/ عاما، وكياو سوي أو 28/ عاما/، في 12 كانون أول/ديسمبر الماضي، بموجب أحكام قانون الأسرار الرسمية للبلاد. ويواجهان حكما بالسجن لمدة تصل إلى 14 عاما.

ويؤكد الدفاع أن الشرطة أوقعت بهما وسلمت لهما وثائق قبل اعتقالهما في يانجون في كانون أول/ديسمبر من العام الماضي.

وكان الصحفيان يعدان تحقيقا عن مذبحة لعشرة من رجال وصبيان الروهينجيا في ولاية راخين الغربية وسط عملية عسكرية شنها الجيش الميانماري في آب/أغسطس 2017 "ووصفت من قبل الأمم المتحدة بأنها ترقى إلى التطهير العرقي.

ووصف خين مون زاو، أحد أفراد هيئة الدفاع عن الصحفيين، شعوره بـإنه "نصف متفائل ونصف متشائم" بشأن حكم الأسبوع المقبل.

وقال للصحفيين خارج المحكمة "انا واثق تماما من وجهة النظر القانونية ومن شهادة الشهود انهما ابرياء"، مؤكدا أنه سيستأنف إذا ما كان الحكم سلبيًا.