إسرائيليون يعتدون على 3 فلسطينيين في شاطئ قرب حيفا

تل أبيب - "القدس" دوت كوم - اعتدى إسرائيليون، الخميس الماضي، على 3 شبان عرب من مدينة شفاعمرو في الداخل الفلسطيني، في شاطئ قرب مدينة حيفا.

وأظهرت صور للشبان الفلسطينيين، نشرتها مواقع عبرية، تعرضهم لاعتداء حاد ما تسبب في إصابات لهم بالرأس وأنحاء مختلفة من الجسد.

وبحسب موقع صحيفة "هآرتس" العبرية، فإن الشبان الثلاثة الذين تعرضوا للاعتداء هم: طبيب يبلغ من العمر 28 عاما، وآخر ممرض، والثالث عامل في مصنع.

وقال الشبان في إفادتهم للشرطة إن إسرائيليا اقترب منهم وسألهم أكثر من مرة فيما إذا كانوا عربا، فأبلغوه بأنهم كذلك.

وبعد وقت قصير؛ فوجئ الشبان الثلاثة بأن عشرة إسرائيليين يهاجمونهم بالسكاكين والقبضان الحديدية ما تسبب بعدة إصابات في أنحاء أجسادهم.

وأشاروا إلى أنهم تعرضوا لسرقة هواتفهم وبعض ما كانوا يملكون في جيوبهم، لافتين إلى أنهم نقلوا للعلاج متأخرين، ووصلت الشرطة بعد أكثر من نصف ساعة بعد أن فرّ المهاجمون.

وقد أعلنت الشرطة الإسرائيلية، اليوم السبت، عن اعتقال إسرائيلي من سكان "كريات حاييم" بتهمة المشاركة في الاعتداء على الشبان الفلسطينيين.

وبحسب قناة "ريشت كان" العبرية، فإن المعتقل يبلغ من العمر 23 عاما وقد حرض وشارك في الاعتداء على الشبان.