تمديد اعتقال متهمين في قضية رشاوى بوزارة الداخلية الاسرائيلية في القدس

القدس- "القدس" دوت كوم- أعلن الناطق بلسان شرطة الاحتلال اليوم الأربعاء، عن تمديد اعتقال 4 موظفين يعملون في مكتب وزارة الداخلية شرقي القدس لمدة 8 ايام.

وكانت الشرطة الاسرائيلية كشفت منذ ايام عن اعتقال 4 موظفين في وزارة الداخلية الاسرائيلية وعشرات المواطنين من القدس في قضية فساد وتلقي رشاوى بعد اشهر من البحث والمراقبة .

ويشتبه ان المتهمين لهم دور مركزي في عملية الرشاوى، وكشفت التحقيقات التي عن هوية شخص مركزي عمل كوسيط لبيع ادوار للمواطنين وتم تمديد اعتقاله حتى السادس والعشرين من آب الجاري.

وقال الناطق ان المعتقل الجديد يبلغ من العمر (38 عاما) وهو من شرقي القدس واعتقل يوم أمس الثلاثاء وقام بعمله كوسيط أدوار مقابل مبلغ مالي يتراوح بين 300 -600 شيكل لكل دور يقدمه لصاحبه ويضمن له بتلقي خدمة سريعة من داخل مكاتب الداخلية .

واتضح من تحقيقات الشرطة ان المتهم الجديد حدد تسعيرة الدور الواحد بناء على ازدحام مقر الداخلية فكلما كان هناك ازدحاما شديدا قدم تسعيرة عالية لمساعدة عدد من المواطنين بالتنسيق مع موظفي الداخلية المتورطين الذين أدخلوا الى جيوبهم من وراء هذه العملية مئات آلاف الشواقل.

يذكر أن شرطة الاحتلال اعلنت سابقا أنها زرعت عميلا سريا منذ أربعة أشهر في أوساط العاملين في الداخلية وتوصلت الى المتورطين الذين بلغ عددهم 83 شخصا جلهم من المواطنين اضافة لخمسة متورطين مركزيين أربعة منهم من موظفي الوزارة.