مصادر إسرائيلية تؤكد اجتماع نتنياهو مع رئيس المخابرات المصرية

رام الله- "القدس" دوت كوم- ذكرت مصادر اسرائيلية اليوم الخميس ان رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية، اللواء عباس كامل، اجتمع مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الخميس.

ووصل كامل إلى إسرائيل بدعوة من مئير بن شبات، رئيس مجلس الأمن القومي الاسرائيلي، بحسب صحيفة جيروزاليم بوست" الاسرائيلية.

ووفقاً لتقارير سابقة من مصادر عربية، فان كامل التقى مع المسؤولين الإسرائيليين أمس الأربعاء وتحدث عن صفقة محتملة لتبادل المعتقلين، وأطلعهم على نتائج المحادثات الأخيرة بين حماس وفتح في مصر.

وذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" أن هذه الاجتماعات في إسرائيل تأتي عقب اجتماعات سرية سابقة مع مسؤولين مصريين، حيث اجتمع نتنياهو سرا في القاهرة في شهر أيار/ مايو مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لمناقشة سبل إنهاء العنف في غزة.

وقالت الصحيفة، نقلا عن تقرير للقناة العاشرة للتلفزيون الإسرائيلي، ان نتنياهو سافر إلى القاهرة مع عدد قليل من المستشارين وحراس الأمن في 22آيار/ مايو الماضي ، عندما انضم إلى السيسي في مأدبة الإفطار في وقت صيام رمضان.

وتابعت الصحيفة أن هذا حدث بعد أسبوع واحد فقط من قيام الولايات المتحدة بنقل سفارتها إلى القدس، وبلغ التظاهرات على طول حدود غزة ذروتها عندما قتل 62 فلسطينيا خلال التظاهرة.

ووفقاً للتقرير ، قال السيسي إن حل الأزمة في غزة "يمر عبر" عودة السلطة الفلسطينية إلى غزة، وتحمل المسؤولية للقطاع - حتى لو لم تتحقق جميع شروط رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للعودة إلى غزة. وقال التقرير إن رسالة السيسي هي أن إسرائيل والعالم العربي والمجتمع الدولي في حاجة للضغط على عباس للعودة إلى غزة ، رغم معارضته.

وكان آخر لقاء بين نتنياهو والسيسي عقد على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك في ايلول/سبتمبر الماضي. وتردد انهما عقدا اجتماعات سرية أخرى على مر السنين ، حيث يعتقد أن العلاقات الأمنية والاستخباراتية بين البلدين وثيقة .