الصين سترسل مفاوضا هذا الشهر الى الولايات المتحدة لإجراء محادثات تجارية

بكين - "القدس" دوت كوم - (أ ف ب) -تعتزم الصين إرسال مسؤول كبير إلى الولايات المتحدة أواخر آب/اغسطس لاستئناف المحادثات التجارية، وفق ما أعلنت وزارة التجارة الصينية في أوج توتر تجاري متصاعد بين البلدين.

وقالت الوزارة في بيان إن نائب وزير التجارة الصيني وانغ شووين سيلتقي مساعد وزير الخزانة الأميركي للتجارة الدولية ديفيد مالباس بدعوة من الولايات المتحدة.

وأضاف البيان أن "الجانب الصيني يؤكد مجددا أنه يعارض النزعة الأحادية والحمائية التجارية ولا يقبل أي تدابير أحادية لتقييد التجارة". وتابع أن "الصين ترحب بالحوار والتواصل على قاعدة التبادل والمساواة والنزاهة".

وعقد وزير التجارة الأميركي ويلبور روس في حزيران/يونيو الماضي محادثات مع نائب رئيس الوزراء الصيني لو هي في بكين.

لكن هذه المحادثات فشلت في تخفيف التوتر، مع فرض الولايات المتحدة رسوما على بضائع صينية بقيمة 34 مليار دولار في بداية تموز/يوليو، ما استدعى ردا انتقاميا من الصين على بضائع بقيمة مماثلة على قاعدة الدولار مقابل الدولار.

ويخطط الطرفان لجولة جديدة من تبادل فرض الرسوم الجمركية في 23 آب/اغسطس ستطال بضائع صينية بقيمة 16 مليار وأخرى اميركية بنفس القيمة.

وقال ماكوتو سينغوكو المحلل في معهد "توكاي طوكيو ريسيرتش اينستيتيوت" لوكالة فرانس برس "من الصعب التكهن بما ستفضي إليه المفاوضات لكن رؤية البلدين يسعيان إلى توافق مؤشر إيجابي". وأضاف "ما كانوا سيعقدون لقاء لو لم يكونا مصممين على تسوية" المشكلة.

ويؤكد المسؤولون الصينيون أن هذه الرسوم الجمركية لم تؤثر بعد على اقتصاد بلدهم إذ إن الصادرات الصينية تجاوزت التوقعات في تموز/يوليو الماضي.

لكن محللين يرون أن تأثير الحرب التجارية يمكن أن يظهر في آب/أغسطس.