منظمة التحرير: تصريحات ترمب بشأن القدس لا قيمة لها

رام الله - "القدس" دوت كوم - أدانت منظمة التحرير التصريحات التي أدلى بها الرئيس الأميركي دونالد ترمب فجر اليوم الأربعاء، في ولاية فرجينيا، واعتبرتها "لا قيمة لها".

وقال عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة، ورئيس دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني في المنظمة أحمد التميمي، إن التصريحات التي أدلى بها ترمب، والتي أكد فيها أنه تم إزالة قضية القدس عن طاولة المفاوضات، "هي استمرار للسياسة الأميركية المنحازة لإسرائيل، واستمرار للأوهام التي تعيشها الإدارة الأميركية المتمثلة بإمكانية تطبيق صفقة القرن بدون القدس عاصمة للدولة الفلسطينية، في أية تسويات مستقبلية".

وأردف التميمي: لا نعلم عن أي مفاوضات يتحدث ترمب، فالقدس متربعة في قلوب شعبنا الفلسطيني، والشعوب العربية والاسلامية، واذا استطاع أن يزيلها عن طاولة المفاوضات، فلن يستطيع ازالتها من هذه القلوب".

وأكد موقف القيادة الفلسطينية، الرافض بشكل مطلق لـ"صفقة القرن"، ولكامل السياسة الأميركية المتعلقة بحل الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، مشددا على أن الإدارة الأميركية لن تجد فلسطيني واحد يوافق على سياساتها.