خلو أثينا من سكانها... لقضاء عطلة الصيف

رام الله-"القدس" دوت كوم- أصبحت العاصمة اليونانية أثينا شبه خاوية، بعد أن بدأت آخر موجة من سكان العاصمة في مغادرة المدينة؛ لتمضية العطلة الصيفية مما وضع خفر السواحل وشرطة المرور على أهبة الاستعداد.

ومع حلول عطلة 15 أغسطس، وهو عيد ديني في الطائفة الأرثوذكسية وإجازة رسمية في اليونان، بدأت أعداد كبيرة من اليونانيين في التحرك متجهين إلى قراهم وبلداتهم في البر الرئيسي، فيما اكتمل حجز العبارات إلى باروس وتينوس.

وذكرت صحيفة "جريك ريبورتر" اليونانية أن حوالي 41 ألف راكب استقلوا العبارات في موانئ بيرايوس ورافينو ولافريو، متجهين إلى جزر بحر إيجه.