طبيبة مصرية تطعن زوجها لانه اراد الزواج من مراهقة

رام الله- "القدس" دوت كوم- أقدمت طبيبة مصرية على طعن زوجها مرات عدّة بالسكين بهدف قتله، إلا أنها لم تنل مبتغاها إذ تمّ انقاذه بنقله إلى المستشفى.

وفي التفاصيل، فقد تلقت الشرطة المصرية بلاغاً يفيد بوصول رجل في حالة حرجة إلى مستشفى الهرم في القاهرة، وعلى الفور بدأ رجال الأمن التحقيق في الحادثة لمعرفة أسبابها.

وحاول رجال الشرطة أخذ أقوال الزوج إلا أن حالته الصحية منعته من الإجابة. وتبين لاحقاً أن زوجته الطبيبة هي التي طعنته بسبب خلافات بينهما.

وقد تمّ احتجاز الزوجة للتحقيق معها فقالت إنها متزوجة منذ 10 سنوات، وتعمل كطبيبة لإعالة أفراد عائلتها فيما زوجها منشغل بعلاقات نسائية كثيرة.

وأكدت الزوجة أنها أقدمت على فعلتها حين رأت زوجها مع فتاة مراهقة في المنزل العائلي، واحتّدت الأمور بينهما حين قال لها إنّه يريد الزواج من المراهقة وسيُحضرها للعيش معهما في المنزل.