الاحتلال يبعد مقدسية عن الأقصى لاسبوعين

القدس - "القدس" دوت كوم - قررت سلطات الاحتلال، إبعاد الفتاة براءة غزاوي عن المسجد الأقصى لمدة أسبوعين.

وأفادت غزاوي اليوم الاثنين، بأن الاحتلال اعتقلها أمس لعدة ساعات في مركز التوقيف والتحقيق "القشلة" بباب الخليل في القدس القديمة، وأفرج عنها مساءً شرط إبعادها عن المسجد الأقصى لمدة 15 يوما.

ولفتت غزاوي إلى أن مُحققي الاحتلال ركزوا في أسئلتهم على تواجدها وغيرها من المصلين والمرابطين الفلسطينيين في منطقة "باب الرحمة"، والتي يقول الاحتلال إن "تواجدهم هناك يزعج "الزوار" اليهود للأقصى".