البنك المركزي العراقي يحظر التعامل بالدولار مع المصارف الإيرانية

بغداد- "القدس: دوت كوم- (شينخوا)- قرر البنك المركزي العراقي حظر التعامل بالدولار مع المصارف الإيرانية، وذلك بعد 5 أيام من بدء سريان عقوبات اقتصادية فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية على طهران.

وقال البنك في كتاب رسمي أصدره في السابع من الشهر الجاري، موعد بدء سريان العقوبات الأمريكية على إيران، ووجهه إلى المصارف العراقية إنه "تقرر استمرار حظر التعامل بالدولار مع فروع المصارف الإيرانية".

وتابع البيان الموقع من قبل نائب محافظ البنك المركزي عبدالقادر الشيخلي، أنه "بخصوص عملة اليورو فالأمر متروك لمتطلبات التعامل مع البنك المركزي الأوروبي والمصارف التي تتعامل باليورو".

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية يوم الإثنين الماضي أنها ستستأنف العقوبات على القطاعين المالي والصناعي في إيران اعتبارا من الثلاثاء.

ودخلت حزمة أولى من العقوبات الأمريكية على إيران حيز التنفيذ الثلاثاء، وتستهدف شراء طهران للعملة الأمريكية، والتجارة في الذهب والمعادن النفيسة الأخرى، واستخدام الجرافيت والفحم والألومنيوم والصلب في العمليات الصناعية.

كما تؤثر العقوبات على معاملات متعلقة بالريال الإيراني وإصدار الديون السيادية الإيرانية وقطاع السيارات بالبلاد.

ومن المقرر فرض حزمة أخرى من العقوبات الأمريكية على إيران في نوفمبر القادم، وستستهدف قطاعات الموانئ والطاقة والشحن والصفقات ذات الصلة بقطاع البترول والمعاملات الأجنبية مع البنك المركزي الإيراني، وفق بيان للبيت الأبيض.

وحذر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، دول العالم من التعامل التجاري مع إيران.

وفي السياق، قال المتحدث الرسمي باسم مكتب رئيس الوزراء العراقي سعد الحديثي، لوكالة أنباء ((شينخوا)) مساء اليوم (الجمعة) "إن العقوبات الأمريكية ضد إيران دخلت حيز التنفيذ يوم الثلاثاء الماضي، وسوف يلتزم العراق بهذه العقوبات فيما يخص التعامل بالدولار لأن الدولار عملة أمريكية".

وأكد الحديثي أن التزام الحكومة العراقية بهذه العقوبات يأتي للحفاظ على مصالح الشعب العراقي.

وأضاف الحديثي أنه "إذا تأثرت عملية التبادل التجاري العراقي مع إيران نتيجة هذه العقوبات، فسوف تتخذ الحكومة العراقية إجراءات بديلة من أجل توفير جميع البضائع واحتياجات الشعب العراقي".

وبلغ حجم التبادل التجاري بين العراق وإيران خلال الفترة من مارس 2017 إلى مارس 2018، أكثر من 13 مليار دولار، وفق تصريحات للسفير الإيراني في العراق إيرج مسجدي في يوليو.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، قد أعلن الثلاثاء رفضه للعقوبات الأمريكية ضد إيران، لكنه أكد أن العراق سيطبقها.