القدوة يثمن موقف اعضاء مركزية "فتح" ويؤكد ما جاء في بيان الرجوب

رام الله- "القدس" دوت كوم- عبر ناصر القدوة عن تقديره لموقف أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح الرافض لاستقالته من عضوية اللجنة المركزية والمقدمة في شهر أيار/مايو 2018، وعلى تفهمهم للأسباب الدافعة لهذه الاستقالة، وضرورة مواجهتها وفقا لما نقلته وكالة "وفا"

وأكد القدوة على ما جاء في بيان أمين سر اللجنة المركزية أمس الثلاثاء، أن موضوع الاستقالة في طريقه للانتهاء، كما واكد على ضرورة العمل بقيادة الرئيس محمود عباس لمواجهة الظروف الصعبة والخطيرة التي تحيط بالقضية الفلسطينية.

وكان أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب، نفى يوم امس الثلاثاء أن يكون هناك قرار بقبول استقالة الدكتور ناصر القدوة من عضوية اللجنة المركزية لحركة فتح، واكد ان القدوة ما زال يتمتع بعضويته التي اكتسبها من خلال مسيرته الشخصية ومسارها التنظيمي.

وأشار الرجوب إلى أن موضوع استقالة الدكتور القدوة في المراحل الأخيرة للانتهاء ولعودته لممارسة دوره القيادي في الحركة وفي لجنتها المركزية.