إسرائيل توسّع مستوطنات بالضفة لشرعنة "بؤر" أخرى

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - ذكرت صحيفة هآرتس العبرية، اليوم الأربعاء، أن الإدارة المدنية تسعى في الآونة الأخيرة لتوسيع نفوذ مستوطنات بالضفة الغربية بهدف شرعنة البؤر الاستيطانية المنتشرة بقربها.

وبحسب الصحيفة، فإن الإدارة المدنية لجأت إلى شرعنة بؤرة "عيدي عاد" التي تم إنشاؤها عام 1998 بالقرب من مستوطنة "شيلو". مبينةً أنه بدأ العمل على تحريك مخطط توسيع مسطح نفوذ مستوطنة "عميحاي" القريبة من المنطقة أيضًا، بهدف السيطرة على أراضٍ ذات ملكية خاصة وضمّها باتجاه البؤرة "عيدي" بهدف شرعنتها.

وقالت الصحيفة إن الهدف من ذلك المخطط الذي ينفّذ حاليًا، إحكام السيطرة على المشروع الاستيطاني في قلب الضفة، لتمديد مساحة المستوطنات وتوسيع عمقها باتجاه مستوطنات قريبة من رام الله، ما يصعب تطبيق حل الدولتين.