وزير أردني يبحث في الدوحة مبادرة قطر لدعم اقتصاد بلاده

عمان - "القدس" دوت كوم- الأناضول- التقى مهند شحادة، وزير الدولة الأردني لشؤون الاستثمار، أمس الأول في العاصمة القطرية الدوحة، علي شريف العمادي وزير المالية القطري وبحثا المبادرة القطرية لدعم الاقتصاد الأردني.

وقالت وكالة الأنباء القطرية «قنا» ان الاجتماع تناول «سبل وآليات تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وذلك في إطار تعهد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد بدعم اقتصاد الأردن بحزمة من الاستثمارات الاقتصادية تبلغ قيمتها 500 مليون دولار».

وكانت قطر، قد أعلنت في 13 حزيران/يونيو الماضي، تقديمها حزمة استثمارات في الأردن بقيمة 500 مليون دولار، تستهدف مشروعات البُنى التحتية، والسياحية والطاقة، وتوفير 10 آلاف فرصة عمل للشباب الأردني في الإمارة. وأعرب الوزير الأردني عن سروره لتواجده في الدوحة لمتابعة المبادرة القطرية التي جرى إطلاقها وتتعلق بتوظيف عشرة آلاف أردني.

ووصف لقاءاته مع المسؤولين القطريين بـ»الإيجابية للغاية»، مشيرا إلى أنه تم خلالها «تقديم حزمة من الأفكار والمشاريع بعدد من القطاعات المختلفة والاتفاق على التركيز على محوري الطاقة والسياحة واتخاذ خطوات عملية بشأنهما في المستقبل القريب». وأوضح أن «هذه المشاريع ستوفر فرص عمل للأردنيين باعتبارها التحدي الأول أمام الحكومة الأردنية».

وذكر أن «هيئة الاستثمار الأردنية ترحب بأي مشاريع استثمارية أجنبية من شأنها مساعدة النمو الاقتصادي الأردني ومحاربة البطالة».

ويعيش الأردنيون منذ مطلع 2018، تحت موجة غلاء حادة في أسعار السلع الرئيسة والخدمات، طالت الخبز، أبرز سلعة شعبية في السوق المحلية.

وبلغ معدل البطالة في الأردن في الربع الأول من 2018 نحو 18.4 في المئة، بارتفاع مقداره 0.2 نقطة مئوية عن الربع الأول 2017، حسب تقرير دائرة الإحصاءات العامة.

وإضافة إلى مبادرة قطر، اتفقت السعودية والإمارات والكويت في يونيو الماضي على تقديم حزمة من المساعدات الاقتصادية للأردن، يصل إجمالي مبالغها إلى 2.5 مليار دولار.