خبراء: مع ارتفاع الحرارة يكفي شرب مياه الصنبور

رام الله - "القدس" دوت كوم - في ظل ارتفاع درجات الحرارة خلال فصل الصيف، قد يتساءل البعض: هل من الأفضل شرب المياه الطبيعية المعبأة في زجاجات أم شرب مياه الصنبور، خاصة مع الأشخاص الذين يعانون من كثرة التعرق صيفا؟

وللإجابة عن هذا التساؤل، أوضح كبير الأطباء بغرفة الطوارئ المركزية في مستشفى هامبورغ إيبندورف الجامعي ألكسندر شولتز، قائلا "من المهم أن يشرب المرء كثيرا، وتعتبر مياه الصنبور مناسبة لذلك تماما، لأنها تحتوي على الإلكتروليت".

ولكن بالطبع يتعين على المرء أن يتناول بعض الأطعمة من وقت إلى آخر، مع الابتعاد عن الأطعمة المالحة، وفقا للطبيب الألماني، الذي أكد أنه يتعين على المرء أن يأكل عندما يشعر بالجوع، ويتم غالبا تناول الأطعمة الخفيفة والصحية في هذا الوقت من العام.

وأشارت هيئة اختبار السلع والمنتجات بالعاصمة الألمانية برلين إلى أن مياه الصنبور تحتوي على معادن لا تتوافر في بعض زجاجات المياه الطبيعية، كما يختلف مقدار المعادن في مياه الصنبور من مكان لآخر.